القانونيَّة النيابيَّة تُفصح عن القوانين المهيَّأة للتصويت    لجنة نيابية: تعديل قانون هيئة النزاهة سيتضمن صلاحيَّات استرداد الأموال وعقد الاتفاقيَّات    الخارجيّة: الحكومةُ تجدد إلتزامها بأمنِ وسلامةِ البعثات العاملةِ في العراق    النزاهة النيابية: الكهرباء والصناعة مرشحتان للتغيير الوزاري    خبيرة تغذية تكشف أطباق اللحم غير الضارة للصحة    عملة "البيتكوين" تهوي بعد إعلان من إيلون ماسك    أسعار الذهب تصعد بعد بلوغ التضخم مستويات قياسية في الولايات المتحدة    علماء يبتكرون أصغر نظام شريحة أحادي    رسميا.. نقل مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا من تركيا    صور غير اعتيادية لكوكب المشتري   

تـقـاریــر و دراســات 


أدوية الإقلاع عنه قد تكون أخطر من التدخين نفسه!

المصدر: RT

أكدت دراسة أجراها خبراء من الجمعية الأمريكية لأمراض الصدر أن أدوية الإقلاع عن التدخين تترك آثارا خطيرة على الصحة.

وفي مقابلة مع إحدى المجلات العلمية قال الخبراء: "لقد بينت دراساتنا الأخيرة أن أدوية الإقلاع عن التدخين تترك مضاعفات خطيرة على الصحة، وتساهم في تطور أمراض الجهاز الوعائي وتؤدي لاعتلالات في عضلة القلب".

ووفقا للدراسات المذكورة فإن "34% من الذين تركوا التدخين مستعينين بتلك الأنواع من العقاقير غالبا ما يتم نقلهم إلى أقسام الإسعاف لتعرضهم لنوبات من الألم الشديد في عضلة القلب، وغالبا ما تلاحظ لديهم إشارات تدل على أنهم معرضين لنوبات القلب في المستقبل".

وأوضح الخبراء أن "أدوية الإقلاع عن التدخين غالبا ما تحوي مخدرات مخففة أو كميات من النيكوتين، وأي جرعة زائدة من تلك العقاقير قد تتسبب للإنسان بمشاكل صحية خطيرة أو حتى الموت أحيانا".

تجدر الإشارة إلى أن العديد من الناس يلجؤون إلى عقاقير الإقلاع عن التدخين للتخلص من تلك العادة السيئة، حتى أن البعض في السنوات الأخيرة أخذ يستعين بالسجائر الإلكترونية ظنا منهم أنها تساعدهم، لكن دراسة أمريكية حديثة أظهرت أن الذين يدخنون السجائر الإلكترونية حتى ولو أحيانا، قد يتحولون إلى مدخنين لسجائر التبغ خلال عامين.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني