التخطيط تعلن ارتفاع معدل التضخم خلال شهر نيسان بنسبة (0.1%)    الماليَّة النيابيَّة تعلن تحديدَ أعداد موظفي الإقليم وتكشف أسباب تأخُّر رواتبهم    البيان الصادر من مكتب الإمام السيستاني حول المواجهات الجارية في فلسطين المحتلّة    صالح يؤكد لعباس ضرورة العمل المشترك لإنهاء معاناة الشعب الفلسطيني    قتل خمسة ارهابيين انتحاريين وتدمير نفق لداعش في نينوى    الإطاحة بأربعة إرهابيين في الأنبار    وزير الداخلية يوجّه بإلغاء جميع العقوبات الانضباطية عن المنتسبين    عمليات بغداد تؤكد أهمية التعامل الإنساني مع الحالات الطارئة بأيام الحظر    الخارجيّة: السياسة المتوازنة التي انتهجتها الحكومة أسهمت بتهدئة واستقرار المنطقة    الأعرجي يؤكد وقوف العراقيين مع الشعب الفلسطيني في الدفاع عن حقوقه المشروعة   

أخـبـار الـعــراق 


وتوت: عدم وقوف بعض البلدان العربية مع العراق بسبب فشل وزارة الخارجية

المصدر: وكالة كل العراق [أين]

قال عضو لجنة الامن والدفاع النيابية اسكندر وتوت ان "سبب عدم وقوف بعض البلدان العربية مع العراق هو فشل وزارة الخارجية فشلا ذريعا في السياسة الخارجية".

وأضاف وتوت في تصريح لوكالة كل العراق [اين] ان "النصر الكبير للقوات الامنية على داعش اكد للدول ان القوات العراقية والحشد الشعبي لهم دور كبير في حسم المعارك، حيث كانوا يراهنون على عدم تحرير الفلوجة ولكن سرعان ما تم تحريرها"، مشددا على انه "نصر كبير للقوات الامنية بين قدرة العراقيين وقابليتهم على منع داعش من التواجد في العراق" .
ولفت الى انه "في داخل العراق افرزت انتصارات القوات المسلحة انفجارات كثيرة وحاول داعش ارعاب الناس، ما يتطلب من ابناء الشعب ان يوحدوا اهدافهم من اجل محاربة عصابات داعش" .
وكانت سيارة ملغومة يقودها انتحاري انفجرت فجر الأحد الماضي مستهدفة مجمعاً تجارياً بمنطقة الكرادة وسط بغداد أسفرت عن استشهاد 292 شخصاً واصابة أكثر من 200 اخرين.
كما فجر انتحاريون أنفسهم مستهدفين مرقد السيد محمد بن الامام علي الهادي عليهما السلام في قضاء بلد جنوبي محافظة صلاح الدين وأسفر الهجوم عن استشهاد 35 شخصاً واصابة 65 اخرين.
وتبنت عصابات داعش الارهابية هذه الهجمات.
واعلنت بعض الدول العربية والدولية استنكارها ووقوفها مع العراق في التفجيرات الارهابية التي ضربت البلاد الفترة الأخيرة، فيما تخوض القوات الأمنية العراقية معارك في عدة جبهات مع عصابات داعش الإرهابية شمال وغرب البلاد، وتمكنت من تحرير مناطق شاسعة كانت بيد الإرهابيين، وتعد المعركة الفاصلة المرتقبة الان هي معركة تحرير الموصل.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني