مادة غذائية تحمينا من ضعف البصر    أرمينيا وأذربيجان تتفقان على بدء عمل لجنة ترسيم الحدود    بايدن يؤيد انضمام اليابان إلى مجلس الأمن الدولي    الذهب يرتفع مقابل تراجع الدولار    أفضل وآمن زيت لقلي الطعام    أعراض شائعة لنقص فيتامين B12 أحدها أكثر وضوحا في الصباح    خفر السواحل اليوناني يمنع أكبر عملية هجرة هذا العام    فيضانات ناجمة عن الأمطار الغزيرة تغرق مناطق بالهند وبنغلاديش    وزير الدفاع يبحث جملة ملفات مع وفد الإتحاد الاوربي البرلماني    امانة بغداد تعلن استنفار استثنائي لتنظيف الشوارع بعد انتهاء العاصفة الترابية   

أخـبـار الـعــراق 


مجلس العموم البريطاني ينتقد حكومة كاميرون لضعف عملياتها ضد داعش في العراق

المصدر: وكالة كل العراق [أين]

انتقدت لجنة برلمانية في مجلس العموم البريطاني اليوم الخميس حكومة رئيس الوزراء ديفيد كاميرون لضعف عملياتها العسكرية الجوية ضد تنظيم داعش في العراق. ووصفت لجنة الدفاع في المجلس في تقرير لها التدخل العسكري البريطاني ضد داعش في العراق بأنه "متواضع" معربة عن استغرابها وقلقها مما اعتبرته ترددا من جانب بريطانيا في القيام بعمليات اكبر لوقف تهديدات التنظيم. وحذرت اللجنة من ان قادة الجيش البريطاني لم يضعوا خطة "مفصلة وشاملة" للعمليات العسكرية البريطانية لمواجهة داعش في العراق.وشددت على القول انه "من غير المقبول ان تشارك بريطانيا في عمليات عسكرية وفق خطة امريكية دون ان يكون لقادة الجيش البريطاني رؤية مستقلة".ورأت ان "الضربات الجوية التي تنفذها القوات الملكية البريطانية لا تمثل سوى نسبة 6 بالمئة من مجموع طلعات طائرات قوات التحالف الدولي"، مضيفة ان "بريطانيا التزمت بتسخير ثماني مقاتلات [تورنيدو] غير انها لا تستخدم منها الا اثنتين في كل مهمة".وبالرغم من ان التقرير لم يدعُ صراحة الى نشر قوات اجنبية في الاراضي العراقية غير ان نواب البرلمان البريطاني اعتبروا ان تنظيم داعش بات اكبر تهديدا للامن العالمي من منطقة الشرق الاوسط خلال العقود الاخيرة.واقترحوا زيادة الضربات الجوية لدعم القوات العراقية والبيشمركة على الارض فضلا عن رفع وتيرة التدريبات العسكرية للقوات العراقية وخاصة في مجال الكشف عن العبوات الناسفة وابطال مفعولها ما يعني ارسال عدد اكبر من القوات البريطانية للعراق.وحث تقرير لجنة الدفاع في مجلس العموم البريطاني "الحكومة البريطانية على زيادة التعاون الأمني والدبلوماسي والدفاعي مع دول المنطقة ولاسيما مع السعودية وتركيا وايران".ويعد هذا التقرير هو الاول من نوعه تعترف به جهة رسمية في دولة مشاركة في التحالف الدولي ضد تنظيم داعش في العراق وسوريا بضعف الهجمات على الارهابيين وهو ما يتوافق مع الحكومة العراقية في حثها المستمر على تفعيل التحالف دوره في محاربة الارهاب.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني