مادة غذائية تحمينا من ضعف البصر    أرمينيا وأذربيجان تتفقان على بدء عمل لجنة ترسيم الحدود    بايدن يؤيد انضمام اليابان إلى مجلس الأمن الدولي    الذهب يرتفع مقابل تراجع الدولار    أفضل وآمن زيت لقلي الطعام    أعراض شائعة لنقص فيتامين B12 أحدها أكثر وضوحا في الصباح    خفر السواحل اليوناني يمنع أكبر عملية هجرة هذا العام    فيضانات ناجمة عن الأمطار الغزيرة تغرق مناطق بالهند وبنغلاديش    وزير الدفاع يبحث جملة ملفات مع وفد الإتحاد الاوربي البرلماني    امانة بغداد تعلن استنفار استثنائي لتنظيف الشوارع بعد انتهاء العاصفة الترابية   

تـقـاریــر و دراســات 


باحثون يقدمون نصائح للوقاية من هشاشة العظام

المصدر: اليوم السابع

كتب بيتر إبراهيم

كشفت صحيفة "فوكس نيوز"، أمس، النقاب عن موضوع هام جداً، وهو "هشاشة العظام"، حيث إن انخفاض كثافة العظام تؤثر حاليا على ما يقدر بنحو 55% من السكان فوق سن الـ 50 فى الولايات المتحدة، ويعتقد أن يصعد إلى 61 مليون شخص بحلول عام 2020.

وصرح الباحثون أن هشاشة العظام، هى مرض يتميز بخلل فى دوران العظام، ويجرى باستمرار كسر العظام الخاص بك إلى أسفل وإعادة بنائها، ولكن مع هشاشة العظام هناك عدم توازن بين بناء العظام وفقدان العظام الجديدة، مما أدى إلى أرق وهشاشة العظام التى هى أكثر عرضة للكسور.

بالنسبة للنساء، قال الأطباء إن انقطاع الطمث يعنى انخفاض فى مستوى هرمون الإستروجين، وبالتالى، انخفاض فى كثافة العظام، وذلك لأن هرمون الإستروجين هو عادة ما يحافظ على كثافة العظام، وهذا هو السبب لتأثر النساء كثيرا حتى عن ترقق العظام بعد سن الـ 50.

وأوضح الأطباء أن الرجال، هم الأكثر تضررا من مرض هشاشة العظام 60-75 سنة، حيث إن معظم الناس يعتقدون أن هشاشة العظام هو مرض الإناث، ومع أكثر من 18 مليون رجل لديهم انخفاض كثافة العظام، وذلك يرجع إلى انخفاض التيستوستيرون، وهو عامل خطر رئيسى لمرض هشاشة العظام خاصة للمرضى من الذكور، حيث إنه كلما كبر سن الرجال، هناك انخفاض تدريجى فى هرمون التستوستيرون، ولكن يمكن تحسين مستويات هرمون تستوستيرون لمكافحة فقدان العظام التى غالبا ما تنظر مع انخفاض هرمون تستوستيرون.

المفتاح لعلاج هذا المرض، هو الوقاية وتحديد المرضى عاليى المخاطر قبل حدوث الكسور. وعلى الرغم من العلاقة القوية مع زيادة العمر، وهشاشة العظام، وهناك خطوات يمكنك اتخاذها لمنع انتشار المرض والحفاظ على كثافة العظام، وأحد هذه المفاتيح هو البدء فى بناء العظام الخاص بك، خاصة إذا كنت لا تزال شابا، فقوة العظام قمم فى 20s واحد، مما يجعل من الضرورى لبناء عظام قوية. بالإضافة إلى ذلك، مع تقدمنا فى العمر وممارسة وفقدان وزن صحى يمكن أن تزيد من كثافة العظام. وأفضل أنواع التمارين هى تلك التى تجبر عظامك للعمل ضد الجاذبية، والتدريبات المقاومة، أو ممارسة تحمل الوزن.

وأظهرت الصحيفة أن هناك الكثير من الأمثلة والتى تشمل المشى والجرى، والتمارين الرياضية، والرقص، أو رفع الأثقال، بالإضافة إلى ممارسة التمارين الرياضية واتباع نظام غذائى غنى بالكالسيوم وفيتامين (د) ضرورى لصحة العظام جيدة، والكالسيوم يمكن العثور عليها فى منتجات الألبان، وأوراق الخضار الخضراء، وكذلك المكملات الغذائية، كما أن فيتامين (د) يساعد فى امتصاص الكالسيوم وصحة العظام. يرصد هذا الفيتامين بشكل طبيعى فى الجسم من خلال التعرض لأشعة الشمس، ولكن يمكن أيضا أن يكون موجود فى الأطعمة مثل صفار البيض والكبد والأسماك. بشكل عام، ومن المعروف السلمون. فهى غنية بفيتامين D والكالسيوم، وأوميجا 3 والأحماض الدهنية، والتى أيضا ثبت لتحسين كثافة العظام.

وأضاف الأطباء أن عوامل الخطر لترقق العظام مثل التدخين والكحول وأنماط الحياة غير المستقرة كلها، يمكنها تعديل نمط حياتك، بينما يمكن أن تقلل كثيرا من خطر ترقق العظام فى المستقبل، بالبعد عن تلك العادات السيئة، وعلى سبيل المثال، أظهرت الأبحاث السابقة وجود علاقة قوية بين التدخين وانخفاض كثافة العظام، ومع ذلك، فمن الممكن عكس آثار التدخين عن طريق الإقلاع عن التدخين.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني