حشرة "تهدد" بريطانيا بالغزو هذا الصيف.. والسبب تغيّر المناخ    أهمّ أحداث اليوم التاسع من المحرّم سنة 61هـ    العتبة الرضوية المقدسة تستعد لاحياء العاشر من محرم الحرام    تعرف على قصة لوحة "عصر عاشوراء"    المشتركة: الخطة الأمنية الخاصة بزيارة العاشر من محرم الحرام دخلت حيز التنفيذ    مسلّحون يقتلون 20 شخصاً في هجوم شرقي الكونغو    يد الحشد تمنح ثقتها للجهاز الفني واللاعبين    أمير عبد اللهيان لغوتيريش: مفاوضات فيينا متواصلة.. ونتائجها تعتمد على واشنطن    شرطة ميسان تصدر بياناً حول الاحداث التي جرت صباح اليوم قرب الشركة الغازية في الكحلاء    رسول: الإطاحة شبكة مختصة بالتزوير والمخدرات في بابل   

أخـبـار الـعــراق 


انطلاق موكب العتبة العلوية المقدسة في ذكرى شهادة الإمام الهادي(عليه السلام)

المصدر: العتبة العلوية المطهرة

أحيا منتسبو العتبة العلوية المقدسة ذكرى شهادة عاشر أئمة أهل البيت(عليهم السلام) الإمام الهادي(سلام الله عليه).. حيث انطلق موكب عزاء منتسبي العتبة العلوية المقدسة حول المرقد الشريف بأناشيد الولاء والنعي لإمامهم الشهيد المسموم، بعد ذلك أقيمت مراسم العزاء في باحة الصحن الشريف حيث اعتلى المنبر الرادود الحسيني منتسب العتبة العلوية المقدسة حيدر الشكري بقصائد ولائية جدَّدت أحزان أهل البيت (عليهم السلام) في الإمام أبي محمد الهادي(سلام الله عليه).

 عبق من سيرته العطرة

 هو عاشر أئمة أهل البيت(عليهم السلام) الإمام علي الهادي بن الإمام محمد الجواد بن الإمام علي الرضا بن الإمام موسى الكاظم بن الإمام جعفر الصادق بن الإمام محمد الباقر بن الإمام علي السجاد بن الإمام الحسين الشهيد بن الإمام علي بن أبي طالب(ع).

 ولد بقرية في ضواحي المدينة سنة 217هجرية وتوفي ودفن في سامراء سنة 254 هجرية وأمه أم ولد واسمها أم الفضل وقد كان للإمام سلام الله عليه أربعة ذكور وبنت واحدة وهم الإمام الحسن العسكري والحسين ومحمد وجعفر وعليّة.

 ومن أشهر ألقابه(سلام الله عليه) الهادي والنقي وأما كنيته فأبو الحسن وقد ذكره المؤرخون وأرباب السير بوصفه علما بارزا من أعلام عصره في العلم والمعرفة وفي التقوى والعبادة وفي الوجاهة والقيادة وقد ذكر الشيخ الطوسي 185 تلميذاً وراوية أخذوا ورووا عن الإمام الهادي(عليه السلام) الذي كان مرجع أهل العلم والفقه والشريعة في عصره.

ومن تلامذته الفضل بن شاذان وعلي بن مهزيار وداود النيسابوري وأحمد بن أسحق وغيرهم من كبار العلماء.

 عاصر الإمام مجموعة من الخلفاء العباسيين كالمعتصم والواثق والمتواكل والمنتصر والمستعين والمعتزّ والمعتمد وقد تعرض في تلك الفترة إلى ألوان الأذى فقد جهد الظالمون ان يخمدوا نور الحق ولكن يأبى الله إلا أن يتم هذا النور الإلهي  المبين وبعد حياة من العطاء في سبيل إعلاء كلمة الله تبارك وتعالى استشهد الإمام الهادي(سلام الله عليه) على إثر تناول طعام مسموم بأمر من المعتمد العباسي وقد كان استشهاد الإمام في سامراء في الثالث من رجب عام 254 هجرية وقد ودّع الحياة شهيداً محتسباً وهو في العقد الرابع من عمره الشريف.

فسلام عليه يوم ولد ويوم استشهد ويوم يُبعث حيا مع آبائه الطاهرين.

3-5-2014-10 3-5-2014-09

العتبة العلوية المطهرة

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني