مادة غذائية تحمينا من ضعف البصر    أرمينيا وأذربيجان تتفقان على بدء عمل لجنة ترسيم الحدود    بايدن يؤيد انضمام اليابان إلى مجلس الأمن الدولي    الذهب يرتفع مقابل تراجع الدولار    أفضل وآمن زيت لقلي الطعام    أعراض شائعة لنقص فيتامين B12 أحدها أكثر وضوحا في الصباح    خفر السواحل اليوناني يمنع أكبر عملية هجرة هذا العام    فيضانات ناجمة عن الأمطار الغزيرة تغرق مناطق بالهند وبنغلاديش    وزير الدفاع يبحث جملة ملفات مع وفد الإتحاد الاوربي البرلماني    امانة بغداد تعلن استنفار استثنائي لتنظيف الشوارع بعد انتهاء العاصفة الترابية   

أخبـــار العــالــم 


مقتل 11 مسلماً بهجومين مسلحين في ولاية أسام الهندية

المصدر: قناة العالم

قتل 11 مسلما بينهم امرأتان بهجومين مسلحين في ولاية اسام شمال شرقي الهند على يد مهاجمين يشتبه في أنهم متمردون قبليون.  وذكر مصدر في الشرطة الهندية، أنه يشتبه بأن منفذي الهجومين اللذين وقعا أثناء الليل أفراد من قبيلة بودو.

وقال المتحدث باسم حكومة الولاية نيلاموني سين ديكا: إن السلطات ستتخذ تصرفاً حازماً ضد المتورطين في هذه الجريمة، حيث أرسلت تعزيزات من الشرطة إلى المنطقتين اللتين شهدتا الهجومين، وقد شهدت المنطقتان من قبل أعمال عنف طائفية.

يشار إلى أن افراد قبيلة بودو يتهمون المسلمين بالدخول لأراضيهم بصورة غير شرعية من حين لآخر.

وساهم مرشحون في الانتخابات العامة الهندية، وبينهم مرشح المعارضة الأوفر حظا ناريندرا مودي، في تنامي المشاعر المعادية للمهاجرين من بنغلادش في (أسام).

وقال مودي الأسبوع الماضي إن المهاجرين من بنغلادش إلى ولاية هندية قريبة يجب أن "يحزموا حقائبهم" في حالة وصوله إلى السلطة.

ومن المقرر إعلان نتائج الانتخابات في الهند يوم 16 مايو أيار.

وقالت الشرطة: إن المهاجمين قتلوا بالرصاص ثلاثة أفراد من عائلة واحدة بينهم امرأتان وأصابوا رضيعا في أحد الهجومين.

وقال ضابط كبير في شرطة عاصمة الولاية على دراية بالتحقيق: "دخل المسلحون المنزل وقتلوهم بالرصاص على الفور". وفي الهجوم الثاني قتلت مجموعة من أفراد الميليشيات ثمانية أشخاص.

وكان 40 شخصا قد قتلوا قبل عامين في اشتباكات بين قبيلة بودو ومهاجرين مسلمين في نفس المنطقة.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني