مستشار الكاظمي: العراق أمام نهضة شاملة    الفقر يبلغ مستوى قياسيا.. أزمة اقتصادية غير مسبوقة في بريطانيا    البرازيل.. مصرع 25 شخصا على الأقل في تساقط غزير للأمطار شمال شرق البلاد    الصين: علاقاتنا مع الولايات المتحدة وصلت إلى مفترق طرق    حدث بيئي قد يقلل بشكل حاد من أحد أكبر منتجي الأكسجين في العالم!    الشرطة الاتحادية: اعتقال ارهابيين اثنين في كركوك وسامراء    عمليات بغداد تحذر من استهداف المنطقة الخضراء    مذبحة تكساس.. التلاميذ طلبوا الطوارئ وناشدوا الشرطة التدخل من دون جدوى!    بغداد تشكل غرفة عمليات للتصدي للحمى النزفية    ’تربية’ و ’تعليم’.. ممثل السيد السيستاني يكشف أسباب إنشاء العتبة الحسينية للمدارس   

أخـبـار الـعــراق 


عضو في المالية النيابية: مشاكل فنية وسياسية تعيق مصادقة مجلس الوزراء على الموازنة

المصدر: وكالة كل العراق [أين]

اكد عضو اللجنة المالية النيابية فالح الساري وجود مشاكل فنية وسياسية في مشروع قانون الموازنة المالية العامة للدولة لعام 2014.وكان وزير المالية وكالة صفاء الدين الصافي قد أكد الخميس الماضي اكتمال الموازنة من الناحية المالية، مشيرا الى وجود بعض الملاحظات من قبل اقليم كردستان، متوقعا الانتهاء من المباحثات بين الحكومة والاقليم خلال الاسبوع المقبل، ليتم عرضها على مجلس الوزراء ومن ثم ارسالها الى مجلس النواب.

 

وقال الساري لوكالة كل العراق [أين] ان "الموازنة مازالت عند الحكومة والمشاكل فيها فنية ومالية بحتة واخرى سياسية فالمشاكل الفنية تتعلق بمشروع البترودولار والان استجدت موازنة وزارة الدفاع باعتبار ان الوزارة الان اصبحت مهامها الامنية غير محسوبة في ظل محاربتها الارهاب وبالتالي هناك صفقات اسلحة جديدة ستضاف الى الجيش وهي لم تؤخذ بنظر الحسبان في الموازنة".

 

وأضاف "اما المشاكل السياسية فهناك جولة مباحثات جديدة بين بغداد واربيل وننتظر هذه الجولة التي نأمل ان يتم التوصل فيها الى نتيجة نهائية فيما يتعلق بمستحقات الشركات الاجنبية النفطية وكيفية  التصدير وحجمه وهذه ستؤثر تأثيرا جوهريا على الموازنة وكل هذه المعوقات اثرت على مصادقة مجلس الوزراء على الموازنة".

 

b_153_189_16777215_0___images_idoblog_upload_89_b_280_189_16777215_0___images_idoblog_upload_1861_138_3.jpg

وبين الساري ان "الشهر الأول من السنة الحالية سيمضى ولم تصل الموازنة للبرلمان ما سيضع الحكومة في اشكالات قانونية كثيرة ويتعذر على الوزارات والدوائر غير المرتبطة بالوزارة ان تصرف مستحقاتها التشغيلية على هذا الاساس".

 

وتابع "اما المشاريع الاستثمارية التي خططت لها الوزارات بالاضافة الى المشاريع الجديدة ستتوقف لعدم وجود تخصيصات لان هذه المشاريع تحتاج الى تعاقد واحالة وغيرها الاحالة وكذلك الحال مع المشاريع المستمرة التي ستتوقف ايضا لانها تنتظر الصرف اذا لم يوافق مجلس الوزراء على الموازنة خلال هذا الشهر".

 

واكد عضو اللجنة المالية النيابية "بانه مازالت هناك فرصة متاحة لمجلس الوزراء بالمصادقة على الموازنة".

 

وكان رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي قد أمهل الحكومة الى اليوم الثلاثاء لارسال الموازنة للبرلمان في حين عزت اللجنة المالية النيابية تأخر ارسال الموازنة الى كميات النفط غير المعروفة التي يصدرها اقليم كردستان من دون علم المركز.

 

من جانبه عزا رئيس الوزراء نوري المالكي، تأخر الموازنة خلال لقائه وفدا نيابيا كرديا الى "الإشكالات حول الموارد النفطية مع الإقليم"، مضيفا انه "كان من المقرر ان يقدم الإقليم إجابات حول عدد من المسائل خلال أيام، لكن لم تتم الإجابة حتى الآن رغم مرور ثلاثة أسابيع".

 

وتنتظر بغداد زيارة وفد من حكومة الاقليم لانهاء الخلافات حول حصة كردستان من الموازنة الاتحادية.

 

يذكر ان اللجنة المالية النيابية قد كشفت في وقت سابق أن مسودة موازنة عام 2014 المرسلة من وزارة المالية إلى الأمانة العامة لمجلس الوزراء بلغت [174] تريليونا و[649 ] مليار دينار، مشيرة إلى أن "الموازنة تضمنت زيادة عن سابقتها للعام الماضي 2013 بأكثر من [36] تريليون دينار.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني