مادة غذائية تحمينا من ضعف البصر    أرمينيا وأذربيجان تتفقان على بدء عمل لجنة ترسيم الحدود    بايدن يؤيد انضمام اليابان إلى مجلس الأمن الدولي    الذهب يرتفع مقابل تراجع الدولار    أفضل وآمن زيت لقلي الطعام    أعراض شائعة لنقص فيتامين B12 أحدها أكثر وضوحا في الصباح    خفر السواحل اليوناني يمنع أكبر عملية هجرة هذا العام    فيضانات ناجمة عن الأمطار الغزيرة تغرق مناطق بالهند وبنغلاديش    وزير الدفاع يبحث جملة ملفات مع وفد الإتحاد الاوربي البرلماني    امانة بغداد تعلن استنفار استثنائي لتنظيف الشوارع بعد انتهاء العاصفة الترابية   

أخـبــار اقـتصـاديــة 


الديوانية تطالب بتحويل حصتها من وزارة الكهرباء إلى حكومتها المحلية

المصدر: السومرية نيوز

طالب مجلس محافظة الديوانية، الأحد، الحكومة العراقية بتحويل الأموال المخصصة من وزارة الكهرباء للمحافظة إلى الحكومة المحلية لإدارتها، مؤكدا قدرته على حل مشكلة نقص الطاقة في المحافظة خلال 16 شهرا في حال الموافقة على تحويل تلك الأموال.

وقال المتحدث باسم مجلس الديوانية فاضل موات في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "المجلس طلب من الحكومة المركزية تحويل الميزانية المخصصة للمحافظة من وزارة الكهرباء وحسب النسبة السكانية إلى الحكومة المحلية لإدارتها بما يضمن ضمان حقوق مواطني المحافظة"، مؤكدا أن "الحكومة المحلية قادرة على الحد من أزمة الطاقة الكهربائية في المحافظة خلال 16 شهرا، في حال تم تحويل الميزانية وتخويلها الصلاحيات المطلوبة".

وأضاف موات أن "المحافظة تلقت عروضا من شركات عالمية معروفة لتنفيذ مشاريع كهربائية ضخمة لكن التعليمات الوزارية تحد من صلاحيات الحكومات المحلية"، مشيرا إلى أن "هناك أكثر من 25 مشروع استثماري متلكئ في المحافظة منذ سنوات نتيجة أحالة المشاريع إلى شركات غير كفؤة من قبل الوزارات".

وكانت محافظة الديوانية حذرت وزارة الكهرباء، في السادس من شهر آب الحالي، من انضمام مشروع محطة كهرباء الديوانية الغازية إلى قائمة المشاريع الاستثمارية الوزارية المتلكئة في المحافظة، في حال اختيار شركة غير جيدة لتنفيذه بعد الإعلان عن الشركات المتقدمة للمشروع، داعية إلى الأخذ برأي الحكومات المحلية وإشراكها في القرارات في حال تنفيذ مشاريع استثمارية من قبل الوزارات فيها للتوصل إلى أفضل الطرق لإنجاح المشاريع وانجازها في الوقت المحدد.

وتعاني الديوانية من نقص كبير في تجهيز الطاقة الكهربائية حيث تصل ساعات التجهيز إلى ست ساعات يوميا في ظروف تشهد ارتفاعا في درجات الحرارة .

وتعد محافظة الديوانية، 180 كم جنوب العاصمة بغداد، من المحافظات الفقيرة التي لا تملك أي موارد اقتصادية سوى الزراعة، التي تعاني من مشاكل كثيرة، وتطالب حكومة الديوانية، بزيادة المبالغ المخصصة لها من الميزانية العامة بشكل مستمر، ويبلغ عدد سكانها نحو مليون و200 ألف نسمة.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني