العتبة العباسية تواصل إقامة دورات المشروع القرآني لطلبة الحوزة    العتبة الحسينية تكشف عن موعد افتتاح مستشفى الشيخ احمد الوائلي الذي سيكون من بين المستشفيات المتطورة في العراق وباختصاصات نادرة    هل تسهم لقاحات كورونا في حدوث الموت الفجائي؟    وزير الخارجية يبحث مع نظيريه الأردني والسعودي مخرجات زيارة الكاظمي للرياض وطهران    القضاء الأعلى والعدل يبحثان معالجة إشكالية اشغال العقارات المشتركة    الدفاع النيابية: تشكيل لجنة لإعادة المفسوخة عقودهم في الدفاع والداخلية    وزير الخارجية يؤكد التركيز على مصادر القوة الناعمة في العمل الدبلوماسي    الكاظمي يتطرق لملفات المياه والطاقة وزيارتيه للسعودية وإيران خلال جلسة مجلس الوزراء    مكتبه يوضح موقف رئيس الجمهورية من المصادقة على قانون تجريم التطبيع    منتخب الناشئين يودع بطولة غرب آسيا   

تـقـاریــر و دراســات 


دراسة: جرعات الاسبرين المنخفضة تقلل الاصابة بسرطان القولون

المصدر: REUTERS

 قال باحثون بريطانيون يوم الخميس ان الجرعات المنخفضة من الاسبرين التي يتم تعاطيها لتقليل مخاطر الاصابة بالازمات القلبية والجلطات الدماغية قد تقلل أيضا من مخاطر الاصابة بسرطان القولون.واكتشف الباحثون أن الاسبرين يقلل عدد حالات الاصابة بسرطان القولون والمستقيم بواقع الربع ويخفض وفيات سرطان القولون بواقع الثلث.وقال الباحثون ان اكتشافهم قد يرجح كفة الميزان لصالح استخدام الاسبرين للوقاية من الاصابة بسرطان القولون الذي يحل ثانيا في قائمة اكثر انواع السرطانات شيوعا في البلدان النامية بعد سرطان الرئة.ولكن بحثهم الذي نشر بدورية لانست الطبية قد لا يتمكن من تسوية مسألة يراها الاطباء مثيرة للجدل.وأظهرت العديد من الدراسات ان الذين يأخذون جرعات كبيرة من الاسبرين اقل عرضة للاصابة بسرطان القولون ونمو اورام حميدة يمكن ان تتطور الى سرطان. ولكن الاسبرين نفسه يمكن ان يشكل خطورة على العديد من الاشخاص حيث يتسبب في بعض الاحيان في نزيف مميت بالمعدة والامعاء.ودرس بيتر روثويل من مستشفى جون رادكليف في اوكسفورد وزملاؤه أربع دراسات كبيرة شملت 14 الف شخص نصفهم أخذ جرعات منخفضة من الاسبرين للوقاية من الازمات القلبية.وعلى مدار 18 عاما تقريبا اصيب 2.8 في المئة من المتطوعين بسرطان القولون. وخفض الاسبرين مخاطر الاصابة بسرطان القولون على مدار 20 عاما بنسبة 24 في المئة وخفض ايضا مخاطر وفاة المريض بسرطان القولون بنسبة 35 في المئة.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني