كوريا الشمالية تتهم أميركا بإنشاء تحالف في آسيا على غرار حلف الأطلسي    اعتقال إرهابي وتحرير فتاة مختطفة واعتقال خاطفها شرقي بغداد    الكاظمي: الحكومة عازمة على التنفيذ السريع للاتفاقيات مع ايران وعوائق ستزول قريباً أمام زوارها    الإطاحة بمتهم راجع دائرة التقاعد بمستمسكات مزورة في بغداد    حصيلة أمنية لوكالة الداخلية لشؤون الشرطة خلال الـ24 ساعة الماضية    رابطة المصارف تحدد نسبة مستخدمي ادوات الدفع الالكتروني    سلّة الصقور تطمح للمشاركة بقوّة في دوري الموسم المقبل    نقابة الصيادلة توصي بوضع برنامج لمعالجة تشفير الوصفات الطبية    لجنة تقييم الأندية الرياضية تؤكد نجاح عملها في محافظتين    الحسني: الانسجام المتصاعد أهم ما ميّز لاعبي منتخب الناشئين   

أخـبـار الـعــراق 


رئيس الجمهورية: فاجعة المستشفى في ذي قار نتاج الفساد المستحكم وسوء الإدارة

المصدر: واع

 أكد رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح، اليوم الثلاثاء، أن فاجعة المستشفى في ذي قار نتاج الفساد المستحكم وسوء الإدارة.

وقال صالح في تغريدة له تابعتها وكالة الأنباء العراقية (واع): إن"فاجعة مستشفى الحسين (ع) في ذي قار ،وقبلها مستشفى ابن الخطيب في بغداد، نتاج الفساد المستحكم وسوء الإدارة الذي يستهين بأرواح العراقيين ويمنع إصلاح أداء المؤسسات".

وشدد على أن"التحقيق والمحاسبة العسيرة للمقصرين هو عزاء أبنائنا الشهداء وذويهم"، لافتاً الى أنه"لا بد من مراجعة صارمة لأداء المؤسسات وحماية المواطنين".

وأعلنت مديرية صحة محافظة ذي قار، يوم أمس الاثنين استشهاد أكثر من 36 شخصاً وإصابة 5 آخرين بحادث حريق مستشفى الإمام الحسين التعليمي (ع) الخاص بعلاج مرضى فيروس كورونا.

وكان رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي، قد عقد اجتماعاً طارئاً للوقوف على تداعيات حريق مستشفى الإمام الحسين في الناصرية.

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع)، اليوم الثلاثاء، أن"رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي عقد اجتماعاً طارئاً مع عدد من الوزراء والقيادات الأمنية للوقوف على أسباب وتداعيات حادثة حريق مستشفى الإمام الحسين (ع) في الناصرية بمحافظة ذي قار".

هذا واندلع في وقت سابق من مساء أمس الاثنين، حريق داخل مركز عزل مصابي فيروس كورونا بمستشفى الإمام الحسين (ع) في محافظة ذي قار ما أسفر عن سقوط عشرات الشهداء والمصابين.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني