“على الدول الإسلامية والمجتمع الدَّوْليّ أن تقوم بمسؤوليتها ولا تترك الشعب الأفغاني الأعزل وحيداً”؛ بيان استنكار مكتب سماحة السيد السيستاني لتفجير مدرسة سيد الشهداء في كابول    مكتب المرجع النجفي: تفجير مدرسة كابول دليل على الانحدار الإنساني للجهات الطّاغية في العالم    المرجع وحيد الخراساني: نبأ استشهاد جمعٍ من سيدات أفغانستان ترك فينا تألمًا وتأسفًا شديدًا    بيان المرجع الشبيري الزنجاني حول مأساة مدرسة سيد الشهداء: “اﻹسلام دين الرحمة وبرئ من هذه السلوكيات الهمجيّة”    عدوى "العفن الأسود" تستمر في الظهور بين مرضى "كوفيد-19" في الهند.. فما هي؟    ليبيا.. إنقاذ 143 مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة في عرض البحر    علماء يكتشفون كتلة خارجية فائقة ضخمة تعمل على ابتلاع مجرتنا    الأمم المتحدة: "داعش" حرض على الإبادة الجماعية ضد المسلمين الشيعة    منظمة: فقدان 75 شخصا يبحرون على زورق مطاطي في البحر المتوسط    طريقة غير اعتيادية لكشف سرطان الدم مبكرا   

مــنـــوعــات 


العلماء يكتشفون كيف يتغير الدماغ لدى عشاق القهوة

المصدر: سبوتنيك

لأول مرة، وصف العلماء بالتفصيل التغييرات الوظيفية التي تحدث في أدمغة الأشخاص الذين يشربون القهوة بانتظام. اتضح أن الكافيين يقوي الروابط بين أجزاء مختلفة من الدماغ، مما يساعد على زيادة التركيز وتقوية الذاكرة والوظائف المعرفية. نُشرت نتائج الدراسة في مجلة Molecular Psychiatry.

تمت دراسة تأثيرات الكافيين على الأداء العقلي عدة مرات في بحوث مختلفة، أكدت نتائجها أن القهوة تحسن الانتباه واليقظة، وتزيد من مؤشرات المهارات الحركية العامة والتعلم والذاكرة.

ومن المعروف أيضًا أن الكافيين يؤدي إلى استثارة الجهاز العصبي المركزي، ويزيد من القدرة على التحمل البدني. ومع ذلك، حتى الآن ، لم يتم دراسة الأسباب البيولوجية العصبية لجميع هذه الآثار بشكل مفصل.

ابتكر باحثون برتغاليون من كلية الطب بجامعة مينهو، جنبًا إلى جنب مع زملائهم الدنماركيين من جامعة آرهوس، تقنية التصوير بالرنين المغناطيسي الوظيفي لمقارنة نشاط الدماغ لأولئك الذين يشربون القهوة يوميًا وأولئك الذين لا يشربون القهوة على الإطلاق . ضمت المجموعة الأولى 31 شخصًا، والثانية - 24.

قال مدير البحث نونو سوزا، في بيان صحفي صادر عن معهد المعلومات العلمية عن القهوة: "هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها دراسة تأثير استهلاك القهوة المنتظم على شبكة الدماغ بهذا المستوى من التفاصيل، باستخدام تقنية التصوير بالرنين المغناطيسي الوظيفي، تمكنا من مراقبة آثار القهوة على الروابط الوظيفية وبنية الدماغ، كما حددنا الفروق في الوقت الفعلي بين أدمغة شاربي القهوة وغير شاربيها".

وأضاف سوزا: "هذه النتائج، جزئيًا على الأقل، ساعدت في تفسير بعض تأثيرات القهوة التي شوهدت في الأبحاث الحالية، ثم تحسين التحكم في الحركة، واليقظة والذاكرة، وزيادة القدرة على التعلم".

وجد الباحثون أن شاربي القهوة لديهم علاقة أقوى بين روابط المهاد والمخيخ المسؤول عن التحكم في القشرة الحركية. لاحظ العلماء أيضًا أن النشاط الديناميكي بين العديد من مناطق المخيخ وتحت القشرة المخية - المخيخ، الجسم المخطط، المهاد، التلفيف المجاور للحصين، والتلافيف اللساني والقذالي السفلي قد زاد. وفقًا للباحثين، يدل على هذا النشاط تأثيرات مثل زيادة التركيز والانتباه، بالإضافة إلى تحسين التعلم والذاكرة.

ومن المثير للاهتمام، أن الباحثين لاحظوا اختلافات هيكلية مماثلة في روابط الدماغ في المجموعة الثانية، لدى أولئك الذين لا يشربون القهوة عادة، بعد فترة وجيزة من شربهم كوبًا من هذا المشروب. هكذا، استنتج الباحثون أن التغيرات التي يسببها الكافيين في الدماغ من المحتمل أن تحدث لفترة قصيرة.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني