تطوير لقاح إنفلونزا يمكن تطبيقه ذاتيا!    الاعلام الأمني: استشهاد واصابة 15 منتسباً في الأجهزة الأمنية بانفجار جنوبي كركوك    حقيقة مخاطر تناول السمك مع اللبن على الصحة    إرتفاع أسعار النفط    البنك المركزي: 70 مصرفاً أهلياً في العراق وخطة لدمجها    31 قتيلا حصيلة العاصفة فلورنس في جنوب شرق الولايات المتحدة    قمة ثالثة بين الكوريتين واستقبال حار لرئيس كوريا الجنوبية في بيونغ يانغ    74 قتيلا جراء إعصار"مانغخوت" في الفلبين    القبض على هارب من سجن أبي غريب في 2013    ممثل السيستاني يعلن انتهاء مهمته بالبصرة ويدعو الاهالي لاحراج الدولة بشأن حقوقهم   

أخبـــار العــالــم 


أثينا تؤكد عزمها طرد دبلوماسيين روسيين

المصدر: RT

أكد المتحدث الرسمي باسم الحكومة اليونانية دميتريس تزاناكوبولوس، أنباء تحدثت عن قرار أثينا طرد دبلوماسيين روسيين على خلفة اتهامهما بالتدخل في شؤون بلاد الداخلية.

وأضاف المتحدث في مقابلة تليفزيونية اليوم الأربعاء، أن اليونان أثبتت في سياستها أنها تريد علاقات جيدة مع جميع الدول، "إلا أنه على جميع الدول احترام القوانين الدولية، وتصر الحكومة على عدم قبول السلوك الذي لا يحترم الدولة اليونانية".

وفي وقت سابق من اليوم ذكرت صحيفة "كاتيميرين" اليونانية نقلا عن مصادر دبلوماسية، أن أثينا تعتزم طرد دبلوماسيين روسيين ومنع اثنين آخرين من دخول البلاد، بسبب ما وصف بأنه تدخل بالشأن الداخلي اليوناني وتصرفات غير قانونية تهدد الأمن القومي.

من جهتها، نقلت وكالة رويترز عن مصدر دبلوماسي يوناني زعمه، أن سبب الطرد هو تورط الدبلوماسيين المعنيين في تنظيم فعاليات في البلاد ضد الاتفاق مع مقدونيا بشأن تغيير اسم تلك الدولة، علما بأن ذلك يفتح الباب أمام انضمام الأخيرة إلى حلف الناتو، وهو أمر تعارضه روسيا.

وحسب المصدر، فإن أثينا أثارت هذا الموضوع في 6 يوليو، ومنحت الدبلوماسيين الروسيين "مهلة معقولة" قدرها عدة أيام لمغادرة البلاد.

وأشار مسؤول يوناني لوكالة نوفوستي أن هذا الإجراء سببه حادث محدد ولا صلة له بالعلاقات الروسية اليونانية عموما، مذكرا بأن اليونان لم تسر على خطى دول أوروبية أخرى فيما يخص قضية تسميم الجاسوس السابق سيرغي سكريبال في بريطانيا، ولم تطرد أي دبلوماسي روسي على خلفيتها.

من جهتها، حذرت الخارجية الروسية أثينا أنها ستعاملها بالمثل إذا ما أقدمت على أي إجراءات ضد الدبلوماسيين الروس.

وأعبر مسؤولون في موسكو عن أسفهم للخطوة اليونانية التي "كان الأحرى بأثينا الامتناع عنها"، معبرين عن الأمل في ألا تتضرر العلاقات الطيبة بين البلدين جراء هذا الحادث.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني