10 عادات بسيطة تغير حياتك إلى الأفضل    "فكرة مجنونة" لحل مشكلة ذوبان الجليد    ليبيا.. ازدحام المسافرين بمطار مصراته بعد إغلاق مطار طرابلس    ألمانيا تنوي توريد 7 أنظمة صواريخ إلى مصر لـ"ضرب المقاتلات"    جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك    إدارة الجوية تفتح النار على "المتآمرين"    عبطان يبارك بفوز طائرة العراق باللقب الآسيوي ويجدد دعمه للمنتخبات    طائرة العراق تتوج بكأس التحدي الآسيوي    بمشاركة العراق.. إستدعاء نجوم البرازيل للبطولة الرباعية    رفض جزائري لعقوبات الاتحاد العربي في أحداث مباراة الجوية   

أخـبـار الـعــراق 


مقرر مجلس كركوك ينتقد المحافظ ويدعو لدخول قوات كردية

المصدر: وكالة كل العراق [أين]

انتقدت مقرر مجلس محافظة كركوك الماس فاضل كمال، اليوم الأربعاء، المحافظ راكان سعيد الجبوري لعدم تمثيل جميع المكونات، فيما دعت الى انضمام القوات الكردية الى التشكيل العسكري لتعزيز امن المحافظة.

وقالت كمال في بيان، تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه، ان" محافظة كركوك تشهد حالة من القلق والرهبة لدى المواطنين بعد تكرار حوادث اطلاق العيارات النارية العشوائية على المواطنين والتي راح ضحيتها عددا من المدنيين وكانت آخرها حادثة منطقة شوراو باستشهاد امرأة مسنة مع جرح ثلاثة آخرين، فضلا عن حادثة اطلاق النار العشوائي على سيارة مدنية بمنطقة شورجة والتي اودى بحياة طفل".
وأضافت" كما تعرضت منطقة سه قزلي للاعتداء على مجموعة من الشباب والمعاملة غير اللائقة التي يتعرضون لها عند سيطرات كركوك من قبل بعض الاجهزة الأمنية، وتتزامن هذه الاحداث مع الهجمة الشرسة التي تتعرض لها القرى الكاكئية في منطقة داقوق من قبل عصابات داعش الارهابية وعدم اتخاذ السلطات الامنية الاجراءات اللازمة للحد من الاستهدافات المتكررة التي يتعرض لها المواطنين في تلك القرى".
واشارت انه" أمام هذه الاحداث نود ان نبين ونعلن للرأي العام مايلي:
1-نطالب بتشكيل غرفة عمليات امنية مشتركة تضم كافة الاجهزة الامنية وبضمنها قوات البيشمركة والاسايش كون القوات الامنية الموجودة في المحافظة غير قادرة على السيطرة على الأوضاع بمفردها وانه مثل ما ساهمت هذه القوات مشتركة في قهر عصابات داعش الارهابية فانه يمكن لها العمل جنبا الى جنب لحفظ كركوك من اية تهديدات ارهابية.
2-نحمل القوات الامنية مسؤولية حفظ ارواح وممتلكات ابناء شعبنا من القومية الكوردية الكاكائية كون هناك حالة من التقصير واللامبالاة تجاه مايتعرض لها مناطقهم وقراهم من تهديدات متكررة من قبل فلول داعش الارهابية.
3-محافظ كركوك وكالة لم يستطع تمثيل كل مكونات كركوك ولم يراعى خصوصية المحافظة حيث كان بالأحرى عليه زيارة ذوي ضحايا الاطلاقات النارية العشوائية ومتابعة قضيتهم كونه مسؤول عن جميع مكونات كركوك الى جانب قيامه بإصدار العديد من القرارات دون التشاور مع مكونات المحافظة وبالأخص مع ممثلي القومية الكوردية الذين يشكلون الاغلبية في المحافظة وهو ماادى الى خلق العديد من المشاكل والتشنجات على الساحة الكركوكية لاسيما ضد مصالح الكورد في المحافظة.
4-نطالب اللجنة المشكلة من قبل الحكومة الاتحادية بالتحقيق والكشف عن احداث اطلاقات النار العشوائية المكثفة وبيان الجهة واسباب هذه الحالات المتكررة التي بثت الرعب والخوف في نفوس المواطنين بشكل عام والاعلان عن الجهة التي تسببت في مقتل عدد من المواطنين الكورد نتيجة هذه الحالات اللامسؤولة واحالتهم الى القضاء لاتخاذ الاجراءات اللازمة بحقهم.
واختممت كمال بيانه قائلا" بأننا كممثلين عن مواطني كركوك سوف لن نساوم ولن نفرّط بدم اي مواطن كركوكي ولن نرضى بالتجاوز عليهم ومن قبل اية جهة كانت، وسنسلك كل الطرق القانونية اللازمة [الدستورية والمدنية]؛ لوضع حد لهذه التجاوزات والخروقات المتكررة لان المسؤولية الاخلاقية والقانونية تحتم علينا الدفاع عن شعبنا بكافة مكوناتهم واطيافهم".

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني