إحباط محاولة داعشية لاستهداف زوار مرقدي الإمامين العسكريين والسيد محمد {ع}    ظريف من كربلاء: مقبلون على تعاون اقتصادي واسع مع العراق    إفتتاح شارع مهم في بغداد والمباشرة بتطوير خمس محلات    ثورة علمية للباحثين عن الرشاقة!    عبد المهدي يعلق على مهلة لحل الحشد ويعلن قرارات مهمة لأصحاب العقود    ظريف يتوجه الى كربلاء ويعود الى النجف الخميس    مجلس الوزراء يصدر قرارات مهمة وبُشرى للعقود والاجر اليومي    إيقاف اجازات وايفاد النواب لحين اقرار الموازنة    العراق ينضم للاتفاقية الدولية البحرية sar    3 مليون عراقي يسكنون العشوائيات   

تـقـاریــر و دراســات 


اكتشاف عنصر غذائي يحمي من فيروسات الإنفلونزا

المصدر: RT

أظهرت نتائج اختبارات أجريت على الفئران أن كثرة الألياف في النظام الغذائي تخفض احتمال الإصابة بالإنفلونزا وخطر الوفاة بسبب مضاعفاتها.

ويقول بنجامين مارسليند من جامعة لوزان السويسرية في مقال نشرته مجلة Immunity: "نعلم منذ زمن بعيد أن الألياف والأحماض الدهنية قصيرة السلسلة تمنع الالتهابات المزمنة، وكذلك الربو والحساسية، وفي السنوات الأخيرة بدأ الأطباء بالتحقق من هذه الاكتشافات في الاختبارات السريرية. وأردنا أن نعرف أي التغيرات في النظام الغذائي تكبح عمل النظام المناعي وتساعد في تطور العدوى الفيروسية".

وأثناء دراستهم لتأثير الألياف الغذائية في عمل النظام المناعي، اكتشف مارسليند وفريقه العلمي عن طريق الصدفة كيفية "تدريب" خلايا Т الرئيسية في النظام المناعي على مكافحة فيروس الإنفلونزا بنشاط أكبر.

وأوضح مارسليند قائلا: "استغربنا من (تعطيل) الألياف لجزء من النظام المناعي المسؤول عن الحساسية، وتحفيز عمل جزء آخر مسؤول عن مكافحة العدوى. وقد أكدت التجارب التي أجريناها على الفئران المخبرية هذه القاعدة. فقد اتضح أن إضافة الألياف إلى غذاء الفئران يغير من تركيب نبيت الأمعاء ويزيد عدد الميكروبات المنتجة لجزيئات الأحماض الدهنية قصيرة السلسلة، التي تدخل إلى خلايا نخاع العظام وتجبره على إنتاج كمية أكبر من خلايا Т المسؤولة عن مكافحة العدوى".

وقد بينت النتائج أن 40% من الفئران المصابة بالإنفلونزا تمكنت من البقاء على قيد الحياة، في حين نفقت الفئران الأخرى التي لم تضف الألياف إلى نظامها الغذائي.

وينوي العلماء اختبار هذا الأمر على متطوعين، وإذا كانت النتائج إيجابية فسوف يصبح بالإمكان استخدام الألياف وهذه الأحماض بكثرة للوقاية في موسم وباء الإنفلونزا.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني