دراسة تزعم: "كوفيد -19" يتسبب بعجز معرفي "مزمن" يعادل شيخوخة الدماغ مدة 10 سنوات!    الحلبوسي يوصي بمتابعة الخرق الأمني في المقدادية    الداخلية: المرحلة المقبلة ستشهد فتح جميع الطرق المغلقة في بغداد    وزير الخارجية يُوجّه بضرورة التزام جميع الموظفين بسياقات العمل المُتبعة    الإعلام الأمني: القبض على داعشي خطير في كركوك    ضبط 4 أوكار لداعش في كركوك    "ليست أفضل من العادية".. دراسة صادمة تكشف خطر مشروبات الحمية على صحتنا!    روسيا تسجل أعلى حصيلة وفيات وإصابات يومية بكورونا منذ بداية الجائحة    رئيس الجمهورية : واجبنا استكمال النصر المتحقق ضد الإرهاب    الصحة تضع ضوابط دوام طلبة المدارس والجامعات   

أخـبـار الـعــراق 


إنشقاق سياسي غير مسبوق في اقليم كردستان

المصدر: وكالة كل العراق [أين]

دعت حركة التغيير والجماعة الاسلامية الكردستانية، لحل حكومة اقليم كردستان وتشكيل حكومة انتقالية.

وصدر عن حركة التغيير والجماعة الاسلامية بعد ان قررتا انسحابهما من حكومة الاقليم الحالية أمس في بيان مشترك جاء فيه ان "نضالنا ومشاركتنا في حكومة اقليم كردستان كان من اجل الحكم الرشيد ومكافحة الفساد وترسيخ الشفافية وتغيير نظام الحكم وكتابة دستور جديد وتوحيد قوات البيشمركة وتقديم افضل الخدمات للمواطنين".
واوضح البيان، "من هنا نعلن للرأي العام حقيقة ان السلطات في اقليم كردستان استمرت على الفساد السياسي والقانوني والمالي والاقتصادي بشكل واسع، وقامت بتجديد ولاية رئيس اقليم كردستان لمدة عامين بطريقة غير قانونية وتعطيل برلمان كردستان وشل الحكومة ولم تقبل بالشراكة الحقيقة ولم تكن مستعدة لاجراء اي اصلاح".
واضاف البيان المشترك ايضا، أن "السلطات وبسبب عقليتها الفاشلة في الحكم، وضعت اقليم كردستان في أزمة اقتصادية ومالية كبيرة، وفي النهاية عرضت الاقليم الى فشل ونكسة تاريخية سياسية وعسكرية ومعنوية وجماهيرية عن طريق السياسة غير الواقعية واخطاء المجلس الاعلى للاستفتاء".
وشدد البيان على انه "بعد اجراء الاستفتاء اردنا منح فرصة اخرى للسلطة لكي تكون بمستوى مهام المرحلة وان تدير حواراً ناجحاً مع بغداد والعمل على تحسين الاوضاع المعيشية للمواطنين والتحضير لانتخابات نزيهة بعد تدقيق سجل الناخبين، الا انه مع الاسف بعد عدة شهور من الانتظار اصابتنا حالة من اليأس، لذا نعلن انحساب حركة التغيير والجماعة الاسلامية الكردستانية من الكابينة الثامنة لحكومة الاقليم، ونرى انه من الضروري في المرحلة الحالية حل الحكومة وتشكيل حكومة انتقالية جديدة، وندعم جميع المطالب المشروعة للمتظاهرين في اطار النضال المدني دون اي عنف".
واشار البيان الى أن "قوات البيشمركة والامن الداخلي مسؤولة عن حماية ارواح المتظاهرين وليست هناك اية ذريعة لاعتقال وتعذيب وقتل المتظاهرين، ومن هنا نطالب باطلاق سراح جميع المعتقلين على خلفية التظاهرات، كما ندين ظاهرة حرق المقرات الحكومية والحزبية، وأن اي انتخابات تجري في اقليم كردستان دون تدقيق سجل الناخبين لا اهمية ولا جدوى لها وقد تم ضمان نتائجها مسبقاً".
وكانت حكومة الاقليم قد أدانت الثلاثاء اعمال العنف والتجاوزات على المقار الحزبية في السليمانية على خلفية التظاهرات وقالت ان الاقليم يمر "بأوضاع صعبة ويواجه مخاطر التخريب وتفكيك كيانه السياسي والدستوري".

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني