الشاطئية تتضامن مع الاولمبية    العبادي يشدد على اهمية الدور المهم للإعلام في بناء الثقة المجتمعية    آمر لواء بالحشد: عمليات مطيبيجة تهدف لتطهير المنطقة من الخلايا النائمة وتأمين مدينة سامراء    الاعرجي يصل قطر في زيارة رسمية    شرطة كربلاء تروي حادثة مقتل متهم بالإعدام    السيد عمار الحكيم يؤكد الحاجة الى قوائم وطنية عابرة للمكونات وحكومة اغلبية وطنية ذات تمثيل عادل    الرافدين يمنح قروضا للمتضررين بحريق الشورجة    اجتماع امني في سنجار    سوق الاوراق المالية يحقق ارتفاعات في عدد الاسهم    مؤسسة الغاز الكورية تسترد أموالها المستثمرة في مشروع الزبير   

أخبـــار العــالــم 


ثلاثة انتحاريين يفجرون أنفسهم قرب مركز قيادة شرطة دمشق (وزارة الداخلية)

المصدر: أ ف ب

أقدم ثلاثة انتحاريين على تفجير أنفسهم الاربعاء قرب مركز قيادة شرطة دمشق ما أسفر عن مقتل شخص واصابة ستة آخرين وفق ما افادت وزارة الداخلية السورية، في اعتداء هو الثاني من نوعه على مقر أمني في العاصمة في أقل من اسبوعين.

ونقل التلفزيون الرسمي السوري عن وزارة الداخلية السورية في شريط عاجل "إرهابيان إنتحاريان يحاولان اقتحام قيادة الشرطة في شارع خالد من الوليد" في وسط دمشق.

وأوضحت الوزارة أن حرس المقر قام "بالاشتباك معهما مما اضطرهما لتفجير نفسيهما قبل الدخول الى قيادة الشرطة".

إثر ذلك، تمكنت الشرطة وفق وزارة الداخلية، "من محاصرة إرهابي ثالث خلف مبنى قيادة الشرطة ما اضطره لتفجير نفسه" أيضاً.

ويعد المبنى المستهدف المقر الرئيسي لقيادة شرطة دمشق.

وتسببت التفجيرات الثلاثة، بحسب وزارة الداخلية، "بارتقاء شهيد وإصابة ستة مواطنين بجروح".

وأفاد مراسل فرانس برس في دمشق بفرض قوات الأمن طوقاً مشدداً حول المكان المستهدف في شارع عادة ما يشهد اكتظاظاً.

ويأتي هذا الهجوم بعد أقل من أسبوعين على تفجيرين انتحاريين استهدفا قسماً للشرطة في حي الميدان الدمشقي ما تسبب بمقتل 17 شخصا بينهم 13 عنصرا من الشرطة، في اعتداء تبناه تنظيم الدولة الاسلامية.

ومنذ العام 2011، بقيت دمشق نسبيا بمنأى عن النزاع الدامي الذي تشهده البلاد، الا انها تتعرض على الدوام لاطلاق قذائف وصواريخ من مقاتلي الفصائل المعارضة المتحصنين على اطراف العاصمة، كما تتعرض مرارا لهجمات انتحارية.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني