بعد الهجوم بـ10 طائرات.. دعوة "عاجلة" إلى الشركات والمدنيين في السعودية    سبب يساهم في تطور السرطان يمكن إزالته    اعتقال متهمين بالإرهاب والدكة العشائرية في العاصمة    واسط.. إلقاء القبض على شخصين بتهمة التجاوز على دورية نجدة    ذي قار .. اعتقال متهمين اثنين بحوزتهما اسلحة غير مرخصة    عمليات دهم وتفتيش في البصرة    الدفاع تكشف عن خطة {دواعش الباغوز} وتوضح 3 عمليات أمنية    الحشد الشعبي: احباط محاولة تسلل لعناصر داعش الى خانقين    اليابان تعلن قراراً تاريخياً تجاه العراق    ممثل المرجع السيستاني يتحدث عن العمل الوظيفي بين الاستحقاقات الوطنية والشرعية والاخلاقية وواقع الحال   

أخـبـار الـعــراق 


السيطرة على عكاشات تحرم داعش من التأثير على مناطق حدودية مع الأردن وسوريا

المصدر: قناة NRT

انتزعت القوات الأمنية السيطرة على ناحية عكاشات من قبضة داعش، بعد معركة سريعة انتهت بانسحاب عناصر التنظيم من المنطقة التي تمثل انطلاقة مهمة لعمليات استعادة بقية المناطق المتاخمة لها غربي محافظة الأنبار.

وكانت القوات العسكرية اقتحمت مدينة عكاشات غربي الأنبار، أمس السبت، وبدأت عملية استعادة المنطقة من تنظيم داعش، بعد ساعات من إطلاق عملية ضد التنظيم في مناطق حدودية مع سوريا غربي الأنبار.

وجاء إعلان بدء العملية العسكرية في عكاشات بعد ساعات من إلقاء طائرات عراقية آلاف المنشورات على مناطق عكاشات وعنة وراوة والقائم تبلغ سكان تلك البلدات بقرب استعادتها، وتدعو عناصر داعش إلى تسليم أنفسهم والخضوع لمحاكمة عادلة، أو يكون مصيرهم الموت بنيران القوات المسلحة.

وتقع عكاشات في منتصف الطريق بين مدينتي القائم والرطبة اللتين تضمان معبرين حدويين مع سوريا والأردن، حيث تؤثر على الطريق الدولي المار قرب الرطبة، والطريق القديم المار بالقائم، بالرغم أنها ليست قريبة من الطرق، لكنها مركز عمليات داعش النافذ للتأثير الأمني على الطرق والمدينتين.

وتمثل المدينة لبعض القادة العسكريين "مركز السيطرة" في استعادة بقية المناطق المتاخمة لها والتي يسيطر عليها داعش؛ حيث تعد من أهم المناطق التي سيطر عليها التنظيم كونها منطقة غنية بالغاز الطبيعي الذي كان مصدراً اقتصادياً لإمداد التنظيم، وتحوي على العديد من الثروات المعدنية مثل الفوسفات، والكوارتزايت، والدولومايت، ورمال الزجاج، والرمال الثقيلة، بالإضافة إلى صعوبة المنطقة جغرافياً.

وتقع مدن عكاشات وراوة وعنة والقائم، الواقعة في مناطق صحراوية تصل إلى الحدود العراقية السورية، هي آخر معاقل التنظيم غربي الأنبار، وكانت عناصر التنظيم في عكاشات تعتبر الأقوى بين نظيراتها في بقية المناطق الغربية.

وتمكنت القوات العراقية من استعادة أغلب مدن محافظة الأنبار التي استولى عليها التنظيم في عام 2014، في سلسلة عمليات عسكرية بدعم من التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، لكن مقاتلي  التنظيم ما زالوا يسيطرون على عدد من المدن القريبة من الحدود السورية.

يذكر أن التنظيم سيطر على منطقة عكاشات بعد منتصف عام 2014، وتضم المنطقة نحو 300 منزل، وكان فيها جيوب ومضافات وخنادق للتنظيم.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني