أردوغان: لا نستغرب إذا ما نادوا لاحقا بتحويل الكعبة أو الأقصى إلى متحف    سوق الأوراق المالية ينظم ورشة عمل لعدد من المصارف والشركات    وزارة التجارة تعلن تحقيق الاكتفاء الذاتي لمحصول الحنطة    القانونية النيابية: اجتماع مرتقب لاستكمال قانون الانتخابات    القبض على قيادي بداعش في نينوى    تحالف القوى يحدد بديل كمبش    إصابات كورونا في العالم تتجاوز 12.75 مليون ووفياتها تقارب 564 ألفا    "فوكس نيوز": عالمة فيروسات صينية تتهم بكين بإخفاء "الحقيقة" حول تفشي كورونا    "أوبك" وحلفاؤها يستعدون لتخفيف تخفيضات النفط في ظل بوادر انتعاش بعد قيود كورونا    ادارة نادي النجف تتخذ حزمة من القرارات   

أخـبـار الـعــراق 


الجبوري: النصر في نينوى عراقي تجتمع تحته جميع الطوائف والقوميات

المصدر: الفرات نيوز

قال رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، ان النصر الذي سيتحقق في تحرير نينوى من عصابات داعش الإرهابية، هو نصر عراقي تجتمع تحته جميع الطوائف والقوميات.

وذكر رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، خلال كلمته في المؤتمر الدولي الثالث للاتحاد العربي للتحكيم الدولي، ان "نقل مقر الاتحاد العربي للتحكيم الدولي يعد مكسبا للعراق والاتحاد على حد سواء، فبغداد كانت ولازالت مركزا مهما للفكر المتجدد وداعما حقيقيا للعمل الجمعي العربي"، مشيرا إلى ان "مبدأ تحقيق العدالة الاجتماعية سيسهم إسهاما كبيرا في الاستقرار والتعايش السلمي الذي نطمح إليه ضمن برنامج المصالحة المجتمعية التي نسعى لها في العراق".
وأضاف ان "تحقيق العدالة يبدأ من نوع التشريعات الرصينة التي تنطلق من مبدأ حقوق الإنسان والمساواة والحريات العامة مرورا بعملية التنفيذ المتعلقة بالوزارات العدلية بشكل خاص".
واشار رئيس مجلس النواب إلى ان "العراق استطاع ان يرتقي بالعمل العدلي بشكل نوعي خلال السنوات الأخيرة، من خلال العمل على رفع مؤشر الشفافية في التنفيذ وفتح أبواب المؤسسات ذات العلاقة للدوائر الرقابية وعلى رأسها مجلس النواب لتصويب وتسديد عمل هذه المؤسسات التنفيذية"،موضحا "اننا لا نزال نطمح الى حالة الاكتمال ولا ندعي خلو هذا الجهد من بعض الاشكالات التي يؤمن الجميع بضرورة تجاوزها ومعالجتها".
واكد، ان "مجلس النواب العراقي حرص ومنذ اللحظة الأولى في دورته الحالية الى دعم جميع انواع التشريعات التي تصب في نفع الفرد العراقي بشكل عام وتحقيق العدالة على وجه الخصوص، وهو يسعى الى إقرار واحد من اهم التشريعات ذات المساس بالحقوق العامة والخاصة، وهو قانون المحكمة الاتحادية فضلا عن قوانين اخرى ذات أهمية ومساس بحاجة المواطن".
وشدد رئيس مجلس النواب على ضرورة، "أن يفهم الجميع إن النصر الذي سيتحقق في نينوى ليس ملكا لأحد، وإنما هو نصر عراقي بكل ما تحمله هذه الكلمة من معنى تجتمع تحته كل طوائف وقوميات الشعب العراقي من زاخو الى البصرة".

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني