خطر داهم.. كيف يؤثر تغير المناخ على الصحة؟    كوريا الشمالية تطالب واشنطن بضمانات أمنية لاستئناف مباحثاتهما النووية    ثلث أفغانستان بدون كهرباء بعد تدمير أبراج نقل الطاقة    مؤتمر يكرم خدام الامام الحسين (ع) بايران    شركة بريطانية تتعاقد لتطوير معمل سكر ميسان    التخطيط: إرتفاع معدل التضخم الشهري بنسبة 0.3% والسنوي ينخفض    مصرف اسلامي ينضم الى قائمة المصارف المخولة بتوطين الرواتب    الجيش المصري يجهز جنود المنطقة العسكرية الشمالية    15 دقيقة من النشاط يوميا تزيد من متوسط العمر المتوقع 3 سنوات    صورة مذهلة تكشف كويكبا "وحشيا" مرّ قرب الأرض يوم أمس   

أخـبـار الـعــراق 


إمام جمعة الديوانية : أهداف الائتلاف الوطني تحققت في موازنة 2010 التي تصب لمصلحة الشعب

المصدر: 

اكد امام جمعة الديوانية ان مبادرة هيئة المسائلة والعدالة في استبعاد البعثيين من الانتخابات العامة جاءت قانونية وشجاعة مع ما صدر من تصريحات وخطابات تكشف عن هوية بعض الكتل ورموزها والتي مثلها ظافر العاني وصالح المطلق . حيث استفزوا الشعب العراقي وجرحوا المشاعر النبيلة باطلاقهم الاتهامات وتشكيكهم بالضحايا والمقابر الجماعية . وبالتالي دفاعهم عن ذلك النظام . والتغطية على جرائم البعث المجرم !!! مما دفع الجماهير المظلومة وفي مقدمتها عوائل الشهداء وايتام وارامل المقابر الجماعية والسجناء المضطهدين للخروج الى الشوارع منددة ومطالبة بالقصاص من المجرمين والقتلة وتنفيذ حكم الاعدام بالجلادين ومقاضاة العاني والمطلق اضافة الى دعمهم الى قرارات هيئة المسائلة والعدالة ومطالبة بعدم السماح للبعثيين بالمشاركة في الانتخابات .

واشار حجة الاسلام والمسلمين سماحة السيد حسن الزاملي في خطبة الجمعة الى ان هذه المواقف وما اظهرت من رفض جماهيري للبعث الصدامي  دفعت الجهات المساندة لهؤلاء والداعمة لهم تجاه التصعيد والتخندق ومن جانب آخر بدأ الاعلام الماجور يتباكى على البعث ويؤلب ويؤجج الوضع ويصعد من خلال نشر الاكاذيب والاشاعات والاستغاثة بجهات خارجية وداخلية وبالتالي بدأت عملية تخندق بدرجة من الدرجات وتشكلت الجبهات .

وتطرق في الخطبة الى موازنة 2010 وشروط الائتلاف الوطني العراقي التي تحققت من خلالها وبهمة الشرفاء والمخلصين التي تصب في مصلحة الشعب والمحافظات من خلال تخصيص جزء من الموارد النفطية للمحافظات المنتجة للنفط وكذلك المحافظات التي فيها العتبات المقدسة وايضاً ما يتعلق بقضية التعيينات والاتهامات والتصعيد في هذه القضية التي اراد منها الائتلاف ان يكون توزيع هذه التعيينات بشكل عادل وكذلك ان لا توظف من اجل الدعايات الانتخابية  ليستغلها الحزب الفلاني او الشخص الفلاني مخاطباً ابناء الشعب العراقي بان هذه الشروط وهذه المطالب هي في مصلحة ابناء الشعب ومن اجل ان ياخذ كل ذي حق حقه .

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني