مؤسسة المصطفى (ص) للعلوم والتكنولوجيا تكشف عن إنجازات العلماء المسلمين في مواجهة كورونا    التعرض لـ"البكتيريا الجيدة" أثناء الحمل يحمي الأطفال من خطر متلازمة تشبه التوحد    دراسة تحذيرية.. تدخين السجائر الإلكترونية لفترة وجيزة قد يؤدي إلى مشاكل صحية خطيرة    قسم الشؤون الدينية يكرم الفائزين في المسابقة الرمضانية المهدوية الاولى    الكشف عما سيحدث إذا اقتربت من ثقب أسود!    العلماء يحددون لأول مرة مكان الإجهاد في الدماغ    محافظ بغداد: الوضع تفاقم ولا سبيل غير الحظر الشامل    الطاقة النيابية: خطة عاجلة لإدخال وحدات توليد متوقفة للعمل    صحة بابل توجه نداءً للاجهزة الامنية بتشديد الحظر الصحي    الأزمة النيابية: خطة من خمسة محاور لمنع تفشي كورونا   

أخـبـار الـعــراق 


العراق يصدر الشحنة الثانية من الغاز

المصدر: وكالة كل العراق [أين]

أعلن وكيل وزارة النفط لشؤون صناعة الغاز حامد يونس عن تصدير الشحنة الثانية لمكثفات الغاز C5، [الكازولين الطبيعي] صباح اليوم الاربعاء بعد ايام من تصدير أول شحنة منه في تاريخ البلاد.
ونقل بيان للوزارة تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه عن يونس القول ان هذه الكميات هي "فائضة عن حاجة العراق واتجهت الى ميناء الفجيرة الاماراتي على الناقلة كورا وبكمية 10 الاف و500 متر مكعب لصالح شركة كلكسي الدولية" مؤكدا "على استمرار تصدير هذه الكميات الفائضة بالتتابع".
وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة النفط عاصم جهاد في البيان ان "تصدير هذه الكميات من المكثفات تفتح الافاق لضمان ايرادات اضافية للخزينة الاتحادية الى جانب تصدير النفط الخام".
وأكد "نجاح خطط الوزارة بالاستثمار الامثل للغاز المصاحب لعمليات استخراج النفط الخام والتقليل من عمليات احتراقه بمعدلات ونسب جيدة، فضلا عن زيادة انتاج العراق من الغاز الذي بلغت كمياته 1100 مقمق باليوم والتي اصبحت تسد جزءً من حاجة العراق".
وأشار جهاد الى "وصول الانتاج الوطني من الغاز السائل 5000 طن يومياً، ومن المؤمل تصدير كميات من الغاز السائل الفائضة عن حاجة العراق خلال الفترة القريبة المقبلة".
وكانت وزارة النفط قد صدرت بتاريخ 20 اذار الجاري كمية 10 الاف م3 من مكثفات الغاز C5 [الكازولين الطبيعي] وهي منتجات عرضية من مستخلصات استثمار الغاز المصاحب تستخدم للاغراض الصناعية، وليست وقود الغاز الجاف الخاص بتوليد الطاقة الكهربائية.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني