هل ستقود طفرات وتحورات فيروس كورونا إلى جعله ضعيفا ليضمحل ويختفي؟    للأزواج فقط.. كيف تعرف أنك ما زلت في أولويات زوجتك؟    مهندس يترك مجاله للبحث عن سمّ العقارب في صحراء مصر الكبرى    وزير الطرق الايراني يصل العراق    وزير الداخلية يبحث تعزيز التعاون مع ايطاليا    وزير الصحة يكشف عن زيادة الاصابات بكورونا ويحدد نسب الحالات الخطرة    الفاتيكان: لقاء السيد السيستاني والبابا تعزيز للاحترام المتبادل    لمالية توجه تعليمات خاصة بعقود التكنولوجيا    اجتماع برلماني لمناقشة المواد المتبقية من قانون المحكمة الاتحادية    مقتل 20 شخصا وإصابة 30 إثر انفجار سيارة ملغومة في مقديشو   

أخـبـار الـعــراق 


لاريجاني: لاندعم أي مرشح لرئاسة الوزراء ونرغب بتشكيل حكومة عراقية تجمع كل الاطراف

المصدر: وكالة كل العراق [أين]

b_280_189_16777215_0___images_idoblog_upload_89_larijani.jpg

 

قال رئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني ان بلاده "لا تدعم مرشحا بعينه لرئاسة الوزراء في الحكومة العراقية المقبلة"مبينا ان بلاده" ترغب بتشكيل حكومة وحدة وطنية". وأضاف لاريجاني في تصريح صحفي ان "ما نریده للعراق هو حكومة وحدة وطنیة تجمع کل الأطراف حول محور الدستور العراقي". وبين ان "العراقیين قد خاضوا هذه التجربة قبل هذا ولدیهم سیاسیون جیدون، مشيرا الى ان "إیران لاتعترف بأن تقرر بعض الدول الخارجیة مصیر العراق بل إن القوی الوطنیة العراقیة هي من یجب أن تفعل ذلك". وبشأن رئیس الوزراء العراقي المقبل شدد لاریجاني بالقول "لیست لدینا رؤیة حول شخص خاص بل کل من یختاره الشعب العراقي وفقاً لدستوره تدعمه إیران ونأمل ان یكون منشأ للاستقرار والثبات في العراق". وقال رئیس مجلس الشورى الايراني أن "ايران متواصلة في تشاورها مع مختلف الأطراف العراقیة ؛ "لافتاً إلی أن" العراق یعد تجربة دیموقراطیة ناجحة في المنطقة فبعد المصائب التي جرها صدام والحروب المتعاقبة علی العراق بدأ الشعب العراقي بالعثور علی ذاته؛ وعلی حكومة دیموقراطیة". وقال لاريجاني "نحن نعلم أن التیارات الارهابیة فی العراق التی تم إنشاؤها بالمال والسلاح من قبل بعض الدول؛ هي إما تلقت الدعم المباشر من أمیرکا أو أنها من أصدقاء أمیرکا". وفند المسؤول الايراني المزاعم التي تقول بوجود قوات إیرانیة في العراق وأسر بعضها بید عصابات داعش الارهابية وقال "لوکانت داعش  اسرت قوات ايرانية في قاعدة سبايكر العسكرية شمال بغداد لعرضوهم بالتأکید؛ فهذه لیست سوی مزاعم". وبشأن أنباء عن مقتل إیرانیین في الأراضي العراقیة قال لاريجاني إن "هذه المعلومات لیست دقیقة؛ وإن العراق لیس بحاجة إلی قوات خارجیة بل إنه ولصد هذه الهجمة التي تمت علی أرکانه العسكریة والأمنیة بحاجة إلی التخطیط والإدارة"مشيرا الى "اننا کبلد صدیق وجار سوف نمد ید العون للعراق في هذا المجال؛ ولكن العراق لم یطلب قوات منا؛ کما أن القضیة العراقیة لاتحل بالقوات". وحول أنباء تتحدث حول اقتراب داعش من الحدود الإیرانیة وأنها تشكل تهدیداً لايران قال رئیس مجلس الشوری الإیراني إن "داعش لیس بمقدورها الدخول في مواجهة مع إیران؛ إذ أن قدراتها قلیلة جداً؛ ونحن بحكم خبرتنا نعلم کیف نوقفهم عند حدهم"واصفا"مستقبل داعش بالمظلم جداً وإن التنظیم بات في المنحدر؛ فهو قد بلغ أقصی مداه؛ ولم یعد یتمتع بقوة عملیة قویة في المستقبل".

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني