بايدن: الولايات المتحدة لن تتدخل في النزاعات غير الضرورية    أردوغان في اتصال مع بوتين: لا يمكن فهم انتقاد فرنسا وأمريكا لجهود السلام في مجموعة مينسك    أردوغان في اتصال مع بوتين: لا يمكن فهم انتقاد فرنسا وأمريكا لجهود السلام في مجموعة مينسك    الدفاع الروسية: منعنا المدمرة الأمريكية    أربعون حديث عن الامام الحسن العسكري(ع)    انعقاد مجلس الأمن لبحث الوضع في إثيوبيا بطلب أوروبي بعد تخلف الأفارقة عن الحضور    مركز "غاماليا" يعلن أن فعالية "سبوتنيك - V" تجاوزت 95% بعد 42 يوما من التجارب    الأزمة النيابية: إجراءات رادعة بحق المولات المخالفة للشروط الوقائية    العراق وتركيا يتفقان على أهمية الاعتراف المتبادل بالجامعات    وزير الثقافة: العطل الرسمية بانتظار اجتماع موسع قبل رفعه الى مجلس الوزراء   

أخبـــار العــالــم 


كوريا الشمالية تعيد معالجة قضبان الوقود النووي المستنفد

المصدر: CNN

أكملت كوريا الشمالية الثلاثاء، عملية إعادة معالجة الآلاف من قضبان الوقود النووي المستنفد، وإنتاج البلوتونيوم الذي يمكن استخدامه في صناعة الأسلحة النووية، وفقاً لما ذكرته وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية.

وقالت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية الثلاثاء "إن أعمال إعادة معالجة جميع قضبان الوقود النووى المستنفد البالغ عددها 8 آلاف قطعة اكتلمت بنجاح في نهاية شهر أغسطس/آب الماضي، كنتيجة لعملية إعادة العمل في منشأتها النووية."

وأضافت الوكالة "لقد تحقق بنجاح ملحوظ استخلاص البلوتونيوم المسلح لغايات تعزيز قدرات الردع النووية."

وتابعت: "إن كوريا الشمالية التي تعتبر أمن البلاد وسيادتها القومية بمثابة الروح والجسد دُفعت إلى اتخاذ إجراءات تعزيز قدراتها الرادعة والدفاعية للتعامل مع التهديد النووي المتزايد والاستفزازات العسكرية التي تقوم بها القوى المعادية."

وكانت كوريا الشمالية قد انسحبت من المحادثات النووية في إبريل/نيسان الماضي وبدأت إعادة معالجة قضبان الوقود النووي احتجاجاً على إدانة الأمم المتحدة لاختباراتها الصاروخية والنووية.

ويأتي هذا الإعلان بعد قيام حكومة كوريا الشمالية بالدفع باتجاه إجراء محادثات ثنائية مع الولايات المتحدة الأمريكية، وإمكانية حصولها على وضع تفاوضي أفضل مع واشنطن.

وقالت كوريا الشمالية الاثنين إنها ترغب في إجراء محادثات مباشرة مع الولايات المتحدة بحيث تتمكن الدولتان من تسوية خلافاتهما قبل إجراء أي محادثات نووية متعددة الأطراف.

يذكر أن كوريا الشمالية أبلغت الأمم المتحدة في رسالة لها في الرابع من سبتمبر/أيلول الماضي أنها دخلت في المرحلة الأخيرة من مراحل تخصيب اليورانيوم، وأن عملية التخصيب باتت قريبة جداً، ما يعني قرب استخدام بيونغ يانغ للبلوتونيوم في تصنيع أسلحة النووية.

وفي وقت لاحق، أي في الثامن عشر من شهر سبتمبر/أيلول، قالت الصين إن الزعيم الكوري الشمالي كيم يونغ إيل "أبدى استعداده" لبحث النزاع النووي مع بلاده في إطار محادثات ثنائية ومتعددة الأطراف والعمل على جعل "شبه الجزيرة الكورية منطقة خالية من السلاح النووي"، مشيرة إلى أنها مستعدة لحسم المشاكل عبر محادثات ثنائية ومتعددة الأطراف."

 

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني