اكتشاف خطير في "منطقة الموت' بالقرب من أعلى نقطة على الأرض!    ظاهرة رُصدت عبر الفضاء ربما    البرلمان ينهي تقرير ومناقشة مشروع قانون جرائم المعلوماتية ويرفع جلسته    التعادل الإيجابي يحسم كلاسيكو العراق بين الزوراء والجوية    التربية: بانتظار موافقة مجلس الوزراء لإجراء الدور الثالث لطلبة السادس    وزير الزراعة يوجه بمنح المهندسين الزراعيين حصرا بإجازات لبيع المستلزمات الزراعية    القبض على إرهابي من داعش في مطار بغداد الدولي    الداخلية تؤكد استعدادها لحماية المشاريع الصناعية    مكافحة الإرهاب بالتنسيق مع الأسايش يلقي القبض على قيادي بداعش    الأعرجي والشمري يصلان إلى ديالى   

أخـبـار الـعــراق 


ميلادينوف يعلن قرب زيارته للمرجعية الدينية وبحث حلول للأزمة الراهنة

المصدر: وكالة كل العراق [أين]

b_280_189_16777215_0___images_idoblog_upload_1853_8_962991718.jpg

اعلن رئيس بعثة الأمم المتحدة في العراق نيكولاي ميلادينوف  قرب زيارته للمرجعية الدينية في النجف وبحث حلول ومقترحات للازمة الراهنة . وذكر بيان لحزب الفضيلة تلقت وكالة كل العراق [اين] اليوم ان " رئيس كتل الفضيلة  عمار طعمة التقى رئيس بعثة الأمم المتحدة في العراق نيكولاي ميلادينوف وبحث معه مجريات الأحداث وسبل حل الأزمة الراهنة و أكد ميلادينوف ثقته بالمكانة العالية التي تحظى بها المرجعية الدينية ، معرباً عن نيته القيام بزيارة قريبة للنجف الأشرف للقائها من أجل ترجمة الأفكار والمقترحات الى خطوات عملية تسهم في حل الأزمة الراهنة . واضاف البيان ان " الجانبين اكدا  ضرورة الالتزام بالتوقيتات الدستورية لتشكيل الحكومة وتكثيف الحوارات الشفافة والواسعة بين القوى السياسية ، وأن يكون الحوار برعاية المرجعية الدينية المعروفة بأبويتها ومقبوليتها من الجميع وبمساعدة بعثة الأمم المتحدة لما تتمتع به من خبرة وموضوعية . وقال البيان ان "الجانبين اتفقا على ان هذه الحوارات والحلول السياسية المدعومة باشراف المرجعية الدينية وبمساعدة بعثة الامم المتحدة ستعطي ضمانات وتطمينات لجميع المكونات للوصول الى حلول عادلة تحفظ حقوق الجميع وتسهم في خلق وحدة وطنية تضيق الخناق على الجماعات الارهابية وتنهي مشروعها الظلامي". يذكر ان العراق يشهد توترا امنيا وسيطرة عناصر عصابات داعش الارهابية على محافظة نينوى وبعض المناطق في محافظتي صلاح الدين والانبار في حين تتحشد القوات المسلحة المسنودة برجال العشائر والاف المتطوعين في سامراء جنوب تكريت وفي التاجي شمال بغداد تلبية لنداء المرجعية الدينية استعدادا لانطلاق عمليات كبرى لتطهير تلك المناطق من عصابات داعش. ورأت اغلب الكتل السياسية ودول العالم المهتمة بالشان العراقي ضرورة ايجاد حل سياسي وتشكيل حكومة مقبولة ومرضية لاكبر مساحة من المجتمع العراقي. وكان ممثل المرجعية الدينية العليا احمد الصافي قال في خطبة الجمعة انه "وبعد مصادقة المحكمة الاتحادية على نتائج الانتخابات تكون هناك توقيتات دستورية لانعقاد مجلس النواب الجديد واختيار رئيسه ورئيس الجمهورية ورئيس الوزراء وتشكيل حكومة جديدة ومن المهم جدا الالتزام بهذه التوقيتات وعدم تجاوزها، ومن الضروري ان تتحاور الكتل، وان تتمخض عن تشكيل حكومة فاعلة تتدارك الاخطاء السابقة وتفتح افاقا جديدة ومستقبلا افضل". وكانت المتحدثة باسم الخارجية الامريكية ماري هارف قد قالت في تصريح صحفي ان "وزير الخارجية جون كيري اكد خلال لقاءاته بالقادة العراقيين دعم الادارة الامريكية المستمر لوحدة العراق وضرورة تشكيل الحكومة المقبلة التي قد تبدأ في موعد اقصاه الاول من تموز المقبل".

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني