4 فواكه يمكن أن ترفع مستويات السكر في الدم!    ماذا سيحدث إذا دُمّرت غابات الأمازون؟    مادة شائعة يمكن أن يكون عدم تحمّلها السبب في انتفاخ المعدة!    فرنسا.. إصابة أكثر من 60 شرطيا واعتقال عشرات المتظاهرين في الاحتجاجات ضد قانون "الأمن الشامل"    "الصحة العالمية": نحتاج للمعلومات عن لقاح "سبوتنيك V" الروسي لتقييم فاعليته    برلمان تونس يقر ميزانية إضافية مكلفة للعام الجاري    مقتل العشرات من رجال الأمن الأفغان بانفجار سيارة مفخخة في مدينة غزني بشرق أفغانستان    محافظ الأنبار: مخيمات النازحين مؤمنة بشكل كامل    القبض على إرهابيين اثنين في كركوك    قائد عمليات صلاح الدين: غداً ستعلن نتائج التحقيق بشأن حادثة مصفى الصينية   

أخـبـار الـعــراق 


مصادر لـ”الصباح “: 23 جهاز مخابرات إقليمياً ودولياً تهدف إلى تـأزيم الوضـع في البــلاد

المصدر: جريدة الصباح

 كشفت مصادر نيابية عن معلومات جديدة تؤكد وجود 23 جهاز مخابرات اقليمياً ودولياً تعمل باجندات خاصة لتأزيم الوضع الأمني والعملية السياسية في البلاد.وبحسب النائب وسام البياتي لـ"الصباح" فان هذه المعلومات اوضحت ان هذه الاجهزة المخابراتية تعمل في الساحة العراقية لصالح دولها بهدف تأجيج الوضع داخليا، خصوصا ان جميع دول الجوار تعمل في العراق وتسعى لتخريب الاستقرار الأمني او تعطيل العملية السياسية ما يتطلب اتخاذ موقف حاسم ضد هذه التدخلات".
وكانت التحقيقات الاولية لتفجيري الصالحية الاحد الماضي اثبتت ان المواد المستخدمة في هذين العملين الارهابيين قد جاءت من دول مجاورة، وان الجهة المنفذة هي نفسها المتورطة بتفجيرات الاربعاء الدامي.
وشدد البياتي على اهمية "تطوير القدرات الأمنية والاعتماد على العامل الاستخباري والمعلوماتي وعدم الاقتصار على حجم الاعداد كونه يعطي نتائج افضل من الاعتماد على نشر اعداد ضخمة من العناصر الأمنية في المدن”.
وسط هذه الصورة، اكد عضو لجنة العلاقات الخارجية النائب عبد الباري زيباري ان "اللجنة ستضع خطة تحرك على البرلمانات العربية والدولية لعرض الموقف من التفجيرات التي تستهدف البلد وضرورة اسناد استتباب الأمن والاستقرار".
واوضح زيباري لـ"الصباح" ان "لجنة العلاقات الخارجية ستطرح مثل هذه التحركات في الاجتماع المقبل لها، خاصة ان البلد يمر بمرحلة مهمة، ومن الضروري التحرك السريع لايقاف نزيف الدم”.
بدوره، شدد النائب عز الدين الدولة عضو لجنة الامن والدفاع على اهمية تغيير الستراتيجية المتبعة للاشراف على الاجهزة الأمنية.
وقال الدولة في تصريح لـ"الصباح": ان "اجراءات لجنته لم تكن كبيرة قبيل احداث الاحد الدامي وفي كل مـــرة يحدث فيها خرق أمني كنا نكتفي باستدعاء القادة الأمنيين والاستماع لوجهات نظرهم والتباحث معهم ومشاورتهم"، مضيفا انه حتى الان "لم تصل للجنة نتائج تحقيقية من أية جهة بشأن الاحداث الاخيرة”.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني