بايدن: الولايات المتحدة لن تتدخل في النزاعات غير الضرورية    أردوغان في اتصال مع بوتين: لا يمكن فهم انتقاد فرنسا وأمريكا لجهود السلام في مجموعة مينسك    أردوغان في اتصال مع بوتين: لا يمكن فهم انتقاد فرنسا وأمريكا لجهود السلام في مجموعة مينسك    الدفاع الروسية: منعنا المدمرة الأمريكية    أربعون حديث عن الامام الحسن العسكري(ع)    انعقاد مجلس الأمن لبحث الوضع في إثيوبيا بطلب أوروبي بعد تخلف الأفارقة عن الحضور    مركز "غاماليا" يعلن أن فعالية "سبوتنيك - V" تجاوزت 95% بعد 42 يوما من التجارب    الأزمة النيابية: إجراءات رادعة بحق المولات المخالفة للشروط الوقائية    العراق وتركيا يتفقان على أهمية الاعتراف المتبادل بالجامعات    وزير الثقافة: العطل الرسمية بانتظار اجتماع موسع قبل رفعه الى مجلس الوزراء   

أخـبـار الـعــراق 


مجلس محافظة بغداد يوافق على اقالة وزير الداخلية وقائد عمليات بغداد

المصدر: 

قال محافظ بغداد صلاح عبد الرزاق ان مجلس المحافظة صوت اليوم على اقالة وزير الداخلية جواد البولاني وقائد عمليات بغداد عبود كنبر مطالبا بتشكيل محكمة عسكرية لمحاسبة الضباط والقيادات المسؤولة عن امن منطقة الصالحية التي شهدت تفجيرين الاحد الماضي.

واضاف عبد الرزاق في مؤتمرا صحفي  عقده ظهر اليوم وحضره " المركز الاعلامي للبلاغ "  ان هناك اشكاليات سجلت على عمل وزير الداخلية جواد البولاني وهناك عدم ارتياح لادائه , مضيفا بان هناك عدم شعور بالمسؤولية لدى عدد من المسؤولين العسكريين ووزارة الداخلية وقيادة عمليات بغداد التي لم تتخذ أية اجراءات جدية منذ تفجيرات 19 اب الماضي .

ولفت الى ان وزير الداخلية وقائد عمليات بغداد جالسان في المنطقة الخضراء ولا نعرف لماذا لايخرجان منها ، فهناك مسؤولون يخافون الخروج من المنطقة الخضراء ولا يلتقون بالناس  , مطالبا بضرورة ان لا يبقى القادة العسكريون في المنطقة الخضراء ، وان يجعلوا من بغداد كلها منطقة خضراء .

واشار  المحافظ الى ان قيادة عمليات بغداد لم تنسق معهم ، وقد تم عقد اجتماع واحد وكان لدى قيادة العمليات مطلبا واحدا فقط وهو اجهزة وكاميرات مراقبة  , مضيفا ان "هذا الوضع لا يمكن القبول به ويجب ان تعزل كثير من القيادات الامنية لكونها مخترقة ، فهناك من كان في فدائيي صدام والبعث وجلادي الامن ".

واوضح " ان السيارة التي انفجرت بالقرب من وزارة العدل كانت حافلة نوع نيسان بيضاء اللون وهي حكومية ، وتبين انها مسروقة قبل فترة وهي تابعة لمشروع ماء الثرثار في الفلوجة " , ولفت الى ان  هذه السيارة دخلت دون ان تعترض الاجهزة الامنية طريقها ، وهذا يشكل خللا كبيرا في ادائها ، فالاجهزة نراها تنزل جميع الركاب في الحافلات لوجود علبة عطر ، فكيف يمكن ان تمر سيارة ملغمة .

ولفت الى " ان هناك كثيرا من الجثث لم يتم التعرف عليها حتى الان لاحتراقها بالكامل ، وسيتم اجراء فحص الحامض النووي لها لمعرفة هويتها " مؤكدا ان هناك 60 طفلا في حضانة قريبة من وزارة العدل لا معلومات حول مصيرهم.

وجرى خلال المؤتمر الصحافي عرض فيلمين تم تصويرهما من قبل المحافظة للحظة الانفجارين ، كما تم تكريم عدد من رجال الدفاع المدني الذين كانوا من اوائل الذين وصلوا الى مكان التفجيرين.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني