ما علامات ضعف جهاز المناعة وكيف يمكنك تقويته؟    ظريف: سياستنا في الاتفاق النووي مبنية على توجيهات قائد الثورة    الهند تلوم المنتجين في صعود النفط    دراسة جديدة: لا دليل على أن فيتامين (د) يؤثر على شدة "كوفيد-19" في المرضى من أصل أوروبي    لبنان يسجل أعلى حصيلة يومية بوفيات كورونا    فرنسا..656 وفاة و23608 إصابات جديدة بكورونا    إيطاليا.. 603 وفيات و10497 إصابة جديدة بكورونا    خبراء: الوباء كشف نقاط ضعف منظمة الصحة العالمية    تونس.. محتجون يرددون "الشعب يريد إسقاط النظام" ويطالبون بتنحي الحكومة    القيادة المركزية: انفجارات جنوب بغداد لم تكن ناتجة عن عمل عسكري أمريكي   

أخـبـار الـعــراق 


حنان الفتلاوي: داعش تصدر عملة خاصة بها وهناك من يقول لايوجد هكذا تنظيم

المصدر: وكالة كل العراق [أين]

b_280_189_16777215_0___images_idoblog_upload_1853_images_706.jpg

 

قالت النائبة عن ائتلاف دولة القانون حنان الفتلاوي ان هناك من يقول لاوجود لتنظيم داعش في الانبار ، رغم اعلان ﺭﺋﻴﺲ ﻣﺆﺗﻤﺮ ﺻﺤﻮﺓ ﺍﻟﻌﺮﺍﻕ ﺍﺣﻤﺪ ﺍﺑﻮ ﺭﻳﺸﺔ ﻋﻦ ﺍﺻﺪﺍﺭ ﺗﻨﻈﻴﻢ ﺩﺍﻋﺶ ﻋﻤﻠﺔ ﺧﺎﺻﺔ ﺑــﺇﻣﺎﺭﺓ ﺍﻷﻧﺒﺎﺭ.وذكرت الفتلاوي في صفتها الشخصية بمواقع التواصل الاجتماعي [فيسبوك] ان" ﺭﺋﻴﺲ ﻣﺆﺗﻤﺮ ﺻﺤﻮﺓ ﺍﻟﻌﺮﺍﻕ ﺍﺣﻤﺪ ﺍﺑﻮ ﺭﻳﺸﺔ، اعلن ﺍﻟﺠﻤﻌﺔ، ﻋﻦ ﺍﺻﺪﺍﺭ ﺗﻨﻈﻴﻢ ﺩﺍﻋﺶ ﻋﻤﻠﺔ ﺧﺎﺻﺔ ﺑــﺇﻣﺎﺭﺓ ﺍﻷﻧﺒﺎﺭ ﺗﺤﻤﻞ ﺻﻮﺭﺓ ﻟﺰﻋﻴﻢ ﺗﻨﻈﻴﻢ ﺍﻟﻘﺎﻋﺪﺓ ﺍﻟﺴﺎﺑﻖ ﺃﺳﺎﻣﺔ ﺑﻦ ﻻﺩﻥ، ﻣﻌﺘﺒﺮﺍً ﺫﻟﻚ ﺩﻟﻴﻼً ﻭﺍﺿﺤﺎً ﻟﻤﻦ ﻳﻨﻔﻲ ﻭﺟﻮﺩ ﺍﻟﺘﻨﻈﻴﻢ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺔ.
وهنا اتساءل، هل مازال هناك من يقول لا يوجد داعش، وهل هذه هي الانبار التي يريدها من يرفض العمليات العسكرية ودخول الجيش؟ وهل يرضون بحكم داعش والقاعدة؟.
وكان رئيس مؤتمر صحوة العراق احمد أبو ريشة  قد كشف عن إصدار تنظيم ما يسمى بـ[داعش] عملة خاصة بـ[إمارة الانبار]، معتبرا الأمر "دليلا واضحا" لكل من ينفي وجود التنظيم في الانبار.وذكر بيان لابو ريشة تلقت [أين] نسخة منه عرض فيه "صورة لـ[دينار داعش] خلال مناقشة بنود المبادرة التي اطلقت مساء امس لإنهاء الأزمة في المحافظة".وقام أبو ريشة بعرض ومن خلال هاتفه الشخصي المحمول صورة لدينار داعش، وقال ان "أسفل يمين الدينار توجد صورة أسامة بن لادن، مع شعار ما يسمى بالدولة الإسلامية في العراق والشام وتوقيع وزير مالية داعش".وأكد رئيس مؤتمر صحوة العراق إن "الحرب ضد ما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية في العراق وبلاد الشام [داعش] تتم من خلال الجيش والشرطة بدعم العشائر كافة من دون مسميات كالصحوة وغيرها"، مشيراً إلى أن "عشائر الأنبار مع سيادة الأمن والقانون وهيبة الدولة".وأضاف أبو ريشة، أن "شيوخ عشائر الأنبار اجتمعوا، أول امس الخميس، في قاعة ديوان محافظة الأنبار، وسط الرمادي، بحضور المحافظ وأعضاء مجلس المحافظة، وعدد من القيادات الأمنية والوجهاء، وأعلنوا عن تقديم مبادرة لحل الأزمة الراهنة" مبيناً أن" العشائر والوجهاء يساندون قوات الجيش والشرطة لكبح الإرهاب والقضاء على داعش وتطهير الرمادي والفلوجة من شرهم وخلاياهم النائمة".وكان رئيس الوزراء نوري المالكي قد كشف الأربعاء الماضي عن مبادرة ستطرحها حكومة الانبار لحل الأزمة العسكرية وهي منح المسلحين ستة ايام لإلقاء السلاح والخروج من المناطق، وتحويل محاكمة  النائب أحمد العلواني الى محاكم الانبار وتعويض المتضررين جراء العمليات العسكرية عشرة مليارات دولار ومطالبة البرلمان بفتح تحقيق بمشاركة مكتب القائد العام حول اسباب اﻻنهيار اﻻمني وتوفير 10 اﻻف فرصة عمل في اﻻنبار، وفي الوقت الذي رحب بالمبادرة أكد على قرب حسم المعركة ضد تنظيم القاعدة وداعش في مدينة الفلوجة.وتشهد محافظة الانبار منذ نحو أكثر من شهر عمليات عسكرية تقودها القوات الامنية ويساندها مسلحو العشائر ضد تنظيمي القاعدة وداعش اللذين يتركزان في بعض مناطق مدينة الرمادي ومدينة الفلوجة التي شهدت نزوح الاف العوائل الى مناطق أكثر أمناً والى محافظات اخرى هرباً من اعمال العنف.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني