أول بلاغ عن الفيروس.. الصحة العالمية تكشف معلومات جديدة    منتخبنا الوطني يواجه سوريا ودياً في اربيل    البنك المركزي: اعادة خصم سندات للمالية لتأمين الرواتب لثلاثة اشهر    الحكمة: الخطوات المتّخذة ضمن البرنامج الحكومي إيجابية    رئيس أركان الجيش ونظيره البريطاني يبحثان التعاون العسكري    4 طرق سحرية لتتمتع برئة صحية محمية من كورونا    قسم الشؤون الدينية يقيم دورة تعليم خط الرقعة بالقلم العادي    تغنيك عن الأدوية... 10 طرق طبيعية للتخلص من الصداع    أغلبنا يرميه في القمامة... "كنز من الفوائد" يقوي المناعة ويعيد الشباب    تمرين تنفس يحمي الرئة ويعودك على ارتداء الكمامات لفترات طويلة   

أخبـــار العــالــم 


وزير خارجية لبنان يؤكد ضرورة كشف ملابسات وفاة الماجد

المصدر: قناة العالم

اكد وزير الخارجية اللبناني عدنان منصور على ضرورة كشف ملابسات وفاة السعودي ماجد الماجد زعيم كتائب "عبد الله عزام" التي تبنت مسؤولية التفجيرين الانتحاريين امام السفارة الايرانية في بيروت. وقال وزير الخارجية اللبناني لمراسل قناة العالم مساء الاثنين: لن نقبل بأقل من الوصول الى كل الحقيقة حول ملابسات وفاة الإرهابي ماجد الماجد، واضاف ان التحقيقات ستستمر لكشف باقي ملابسات وفاة هذا الإرهابي.
وكانت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان اعلنت في 4 كانون الثاني الجاري وفاة ماجد الماجد زعيم كتائب "عبدالله عزام"، بعد تدهور حالته الصحية  بعد أيام على اعتقاله.
وذكرت الوكالة، أن الماجد الذي تبنّت جماعته تفجيري السفارة الإيرانية في بيروت الشهر الماضي، "توفي، اثر تدهور حالته الصحية، بعدما تم القبض عليه منذ أيام من قبل مخابرات الجيش اللبناني".
ودعا معاون وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية و الأفريقية حسين أمير عبد اللهيان ، المسؤولين اللبنانيين الى التنبه والاهتمام بأبعاد وفاة "ماجد الماجد" و الشكوك التي تحوم حول وفاته.
كما قال نائب رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي الإيراني منصور حقيقت بور إن طهران تحتفظ بحق الشكوى ضد السعودية في مجلس الأمن بشأن ماجد الماجد.
وكان القضاء اللبناني اصدر عام 2009 حكماً بحق الماجد (من مواليد 1973) بتهمة الإنتماء إلى تنظيم "فتح الإسلام" الذي قضى عليه الجيش اللبناني بعد معارك طاحنة استمرت ثلاثة أشهر في مخيّم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين في شمال لبنان في 2007.
وقضى الحكم الغيابي بالسجن المؤبد للماجد بتهمة "الإنتماء إلى تنظيم مسلّح بقصد ارتكاب الجنايات على الناس والنيل من سلطة الدولة وهيبتها وحيازة متفجّرات واستعمالها في القيام بأعمال إرهابية".

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني