مريض كورونا قضى 6 أيام في العناية المركزة يقول: "يمكنك البقاء على قيد الحياة"!    اكتشاف مليارات البكتيريا في جوف صخور بركانية بأعماق المحيط    ما الأسباب التي تجعلك تتذكر أشياء وتنسى أخرى؟    تسجيل 828 وفاة جديدة بفيروس كورونا في مستشفيات إنجلترا    سلطنة عمان تغلق محافظة مسقط من 10 حتى 22 أبريل    الإمارات تسجل أكبر ارتفاع يومي لإصابات كورونا بـ300 حالة جديدة    الكهرباء تحدد موعد صرف مستحقات العقود والأُجراء اليوميين    "الصحة العالمية" تخرج عن صمتها بعد تهديد ووعيد ترامب!    كيف تبدو العمالقة الغازية عند النظر إليها من المريخ؟    باكستان تجلي ١٣٦ من مواطنيها العالقين في العراق   

أخـبـار الـعــراق 


ائتلاف المالكي: الاجتماع الوطني سيعقد بالقصر الحكومي بحضور [350] شخصية

المصدر: وكالة كل العراق [أين]

 أعلن النائب عن ائتلاف دولة القانون، كاظم البهادلي، ان موقع عقد الاجتماع الوطني سيكون في القصر الحكومي وستحضره [350] شخصية.ومن المؤمل ان يعقد الاجتماع الوطني يوم [19] من الشهر الحالي ويتم خلاله التوقيع على ميثاق الشرف، بحسب ما افاد به النائب عن ائتلاف دولة القانون، عبد السلام المالكي.وقال البهادلي في تصريح لوكالة كل العراق [اين]، إن "[350] شخصية ستحضر المؤتمر، ونأمل بأن تحضره جميع القوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني".واشار الى ان "نجاح المؤتمر معتمد على اتفاق القوى السياسية حول وثيقة السلم الاجتماعي"، مبينا ان "الوثيقة  اطلع عليها الجميع وتم اجراء تغيير في صياغتها بما يتلاءم مع تطلعات جميع القوى". وكان اجتماع قد عقد الاثنين الماضي بمقر رئيس الوزراء نوري المالكي بحضور الرئاسات الثلاث والعديد من قادة وممثلي الكتل السياسية لبحث اخر التطورات في المشهد السياسي والازمة السورية.وتضمن البيان الختامي لاجتماع القادة السياسيين "رفض الضربة العسكرية المحتملة ودعوة الاطراف الداعية لها الى دعم الجهود السلمية بدل اللجوء الى الخيار العسكري وتبني مبادرة العراق لحل الأزمة السورية وحشد الجهد السياسي والدبلوماسي والشعبي لانجاحها وأهمية ترصين الصف الوطني والعمل على حل المشاكل الداخلية من خلال وضع آلية لإدامة الحوار بين الكتل السياسية وفي طليعتها مبادرة السلم الاجتماعي والمؤتمر الوطني المزمع عقده والعمل على تهدئة الساحة ونبذ الخطاب الطائفي والتحريضي من أية جهة كانت، ودعوة الأجهزة الاعلامية الى التزام المهنية والابتعاد عن التحريض، والحرص على سيادة القانون وهيبة الدولة ومساءلة من يتجاوزعلى ذلك".وأكد المجتمعون في البيان ايضا على ضرورة "التصدي بكل قوة لمكافحة الارهاب والمليشيات والممارسات الطائفية وحصر السلاح بيد الدولة واتخاذ موقف ايجابي من مطالب القوى السياسية والمطالب المشروعة للمتظاهرين في كل انحاء العراق، واقرار التوازن الوطني ودعم الاجهزة الامنية في خططها لمكافحة الارهاب والمجاميع المسلحة، واقرار الأمن وعدم التقاطع مع حقوق المواطنين الدستورية والاستمرار بدعم مشروع المصالحة الوطنية ودعم جهود اللجنتين الخماسية والسباعية ودعم ماتوصلت اليه من حلول".

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني