الصحة العالمية تستأنف اختبارات "هيدروكسي كلوروكين" لعلاج المرضى بعدوى فيروس كورونا    أول مباراة في إسبانيا بعد استئناف النشاط الكروي ستنطلق من الشوط الثاني!    الصحة تسجل 781 اصابة جديدة بكورونا    باحثو الإنفلونزا يزعمون الحاجة إلى تطوير مضاد جديد للفيروسات لـ"وقف" تكاثر كورونا في الجسم    عشرات آلاف المتظاهرين يحتجون في لندن ضد العنصرية واشتباكات أمام مقر رئيس الوزراء    علماء: فيروس كورونا "مرض موسمي وفصل الشتاء مرتعا له"    اقامة دعوى قضائية ضد المعتدين على صحة ذي قار    الأنواء الجوية: الهزة الأرضية بلغت قوتها 5 درجات على مقياس ريختر    الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية لفيروس كورونا وقد تكون مدمرة    تحليل الحمض النووي يكشف عن لغز محير في مخطوطات البحر الميت   

أخـبـار الـعــراق 


اللجنة الامنية العُليا للإنتخابات تُبدي إستعدادها لإجراء إنتخابات الانبار ونينوى

المصدر: الفرات نيوز

اكد رئيس اللجنة الامنية العليا للانتخابات، الفريق احمد الخفاجي، إستعداد لجنتهُ لإجراء انتخابات مجالس المحافظات المحلية في محافظتي الانبار ونينوى التي من المُقرر ان تُجرى في الـ{20} من حُزيران المُقبل.

وقال الخفاجي لوكالة {الفرات نيوز} اليوم السبت "إننا مُهيئون لإجراء إنتخابات مجالس المحافظات المحلية، في محافظتي الانبار والموصل، في موعدها المُحدد".

وكان مجلس الوزراء قد اعلن، في جلسته العشرون التي عقدت الاثنين الماضي، برئاسة نوري المالكي، عن موافقة مجلس الوزراء على مقترح مفوضية الإنتخابات بتحديد يوم الـ{20} من حزيران 2013 موعداً لإجراء إنتخابات مجالس المحافظات في نينوى والأنبار بدلا من الرابع من تموز" .

وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات الحكومة دعت الى اتخاذ قرار يتم فيه تقديم موعد انتخابات محافظتي نينوى والانبار الى موعد آخر اقترحته في 2013/6/20 لاسباب فنية تتعلق بتأخير الجدول العملياتي لانتخاب رئاسة وبرلمان اقليم كردستان - العراق في حال بقاء الموعد المقرر في الرابع من تموز المقبل.

يذكر ان مجلس الوزراء، كان قد قرر في الـ{19} من آذار الماضي تأجيل انتخابات مجلس محافظتي نينوى والانبار، لمدة أقصاها ستة أشهر، بسبب الوضع الامني في المحافظتين في حين تم اجراء الانتخابات العامة في 12 محافظة في العشرين من نيسان الماضي.

وتشهد محافظة الانبار، العديد من العمليات الارهابية، من بينها قيام مجموعة ارهابية، الاثنين الماضي، بقتل خمسة افراد من عناصر الشرطة كانت قد إختطفتهم قبل ثلاث ايام إثناء التحاقهم بالواجب، عن طريق نصب نقطة تفتيش وهمية في منطقة {160} شرقي مدينة الرمادي في محافظة الانبار .

وكان تجمع شيوخ عشائر الانبار، قد أمهل الاثنين الماضي، المعتصمين {72} ساعة لإنهاء إعتصاماتهم، إذ قال في بيان تلقته {الفرات نيوز}  " انه اعطى {72} ساعة مهلة للمعتصمين لانهاء اعتصامهم ورفع الخيم التي نصبوها " مشيراُ الى " انه في حال عدم الاتسجابة للمهلة سيتم حرق الخيم " مبيناً ان " هذا الامر جاء على خلفية مقتل عدد من المواطنين المختطفين بالمحافظة ".

كما وتشهد محافظة نينوى حالة من عدم الاستقرار الامني جراء الخروقات الامنية المتكررة من خلال اغتيال افراد الجيش والشرطة بالاضافة الى التفجيرات المتواصلة التي تتعرض لها المحافظة بين الحين والاخر.ا

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني