مع تصاعد المظاهرات الأميركية.. حظر التجوال في 40 مدينة وحالة طوارئ في 3 ولايات وترامب يلوح بالقوة العسكرية    ترودو يؤكد "إصغاءه الى غضب" الكنديين السود    الدولار يهبط أمام الروبل الروسي إلى أدنى مستوى منذ 6 مارس 2020    الأزمة النيابية تستبعد تمديد الحظر الشامل    التربية النيابية: مقترح جديد بشأن مصير الصفوف المنتهية    ترامب يتهم معظم حكام الولايات بـ"الضعف" ويدعو إلى تشديد الإجراءات ضد أعمال العنف    كوكب بحجم الأرض يدور حول أقرب نجم يثير فضول العلماء    ذي هيل: السود يقتلون بأميركا بلا سبب ولا عقاب للقتلة.. لقد طفح الكيل    مقال في غارديان: نار ووباء وبلد في حالة حرب مع نفسه.. رئاسة ترامب انتهت    "عملاق الأدوية" ينضم لسباق لقاحات كورونا.. والموعد أكتوبر   

أخـبـار الـعــراق 


الصيادي يتهم البرلمان بالتواطؤ مع الارهاب لقتل الشعب العراقي

المصدر: وكالة كل العراق [أين]

اتهم النائب المستقل كاظم الصيادي مجلس النواب "بالتواطؤ مع من اراق دماء العراقيين لعدم رفع الحصانة عن النواب المتهمين بالارهاب". وذكر الصيادي في تصريح لوكالة كل العراق[اين] اليوم ان "مجلس النواب ادرج في جدول اعماله سابقا رفع الحصانة عن النائب كاظم الصيادي على خلفية مسألة كيدية، ولوجود خلاف بين النائب والتيار الصدري، وكانت القضية  ملفقة واثبت القضاء ذلك". بحسب قوله.وتابع انه "للاسف الشديد نجد ان من طالبواا برفع الحصانة عن الصيادي هم من اشتركوا بقتل الشعب العراقي، كون جميع التفجيرات التي تحصل في العراق هي تفجيرات سياسية بدرجة 100%، ولم يحرك الحس الطائفي في الشارع سوى اعضاء البرلمان وتخندقات مجلس النواب".وكان النائب المستقل كاظم الصيادي الذي الغى التيار الصدري عضويته منه، عزا في تصريح لـ[أين] طلب كتلة تيار الاحرار رفع الحصانة القانونية عنه، والذي تم تأجيل التصويت عليه، الى "كشفه ملفات فساد في الهيئة السياسية للتيار، وارتباط بعض الاشخاص  في الهيئة بحزب البعث"، حسب تعبيره.وكانت  رئاسة مجلس النواب قد تسلمت طلبات في ايلول الماضي برفع الحصانة القانونية عن أربعة نواب عن القائمة العراقية "بتهم مرتبطة بقضية نائب رئيس الجمهورية المحكوم عليه بالاعدام غيابياً طارق الهاشمي وبتهم ارهابية"، وهم سليم الجبوري، وحقي المشهداني، وعاشور حامد، وقيس شذر".يذكر ان القضاء العراقي طلب في حزيران الماضي 2011 من مجلس النواب بكتاب رسمي رفع الحصانة عن رئيس لجنة حقوق الانسان سليم الجبوري لشموله بالمادة [4] ارهاب، ولاتهامه بدعم العمليات الارهابية والتهجير الطائفي في ديالى .

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني