اكتشاف خطير في "منطقة الموت' بالقرب من أعلى نقطة على الأرض!    ظاهرة رُصدت عبر الفضاء ربما    البرلمان ينهي تقرير ومناقشة مشروع قانون جرائم المعلوماتية ويرفع جلسته    التعادل الإيجابي يحسم كلاسيكو العراق بين الزوراء والجوية    التربية: بانتظار موافقة مجلس الوزراء لإجراء الدور الثالث لطلبة السادس    وزير الزراعة يوجه بمنح المهندسين الزراعيين حصرا بإجازات لبيع المستلزمات الزراعية    القبض على إرهابي من داعش في مطار بغداد الدولي    الداخلية تؤكد استعدادها لحماية المشاريع الصناعية    مكافحة الإرهاب بالتنسيق مع الأسايش يلقي القبض على قيادي بداعش    الأعرجي والشمري يصلان إلى ديالى   

أخـبـار الـعــراق 


عبدالله الياور: موقف رؤساء البرلمان والحكومة والجمهورية ضعيف ومستغرب تجاه تجاوزات البشمركة

المصدر: وكالة كل العراق [أين]

 

 

وصف الأمين العام لحركة العدل والإصلاح قيام قوات البيشمركة بمنع قطعات الجيش العراقي من التقدم وأخذ مواقع لها داخل أراضي محافظة نينوى بأنه تجاوز على الدستور واستضعاف للحكومة المركزية وأهالي محافظة نينوى.وقال الشيخ عبد الله حميدي عجيل الياور لوكالة كل العراق [أين] "إن الأمر وصل بقوات البيشمركة التي تحتل عدة مناطق مهمة وحيوية من محافظات نينوى وكركوك وديالى تمهيداً لتقسيمها وضمها للإقليم إلى حد التجاوز على الجيش العراقي وهذا ما نعده استهتارا وتجاوزا على الشعب العراقي بأجمعه لا يمكن السكوت عليه أو التهاون تجاهه" .واضاف ان"من الطبيعي أن يفرض الجيش العراقي سلطته على كامل التراب العراقي بما في ذلك إقليم كردستان "واشار الياور إلى أن "قوات البيشمركة تلعب دورا خطيرا يعمل على تقسيم محافظة نينوى وكركوك وديالى وخلق الفتن بين أبنائها ما لم تجد لها رادعا قويا وجادا من قبل أصحاب القرار" .وأبدى الياور استغرابه مما وصفه "بالموقف الضعيف لرئيس مجلس النواب أسامة النجيفي ورئيس الوزراء نوري المالكي ورئيس الجمهورية جلال الطلباني تجاه احتلال البيشمركة لأجزاء من الموصل وكركوك وديالى كونهم المسؤولين بالدرجة الأولى عن حماية الدستور وتطبيقه."ولفت إلى ان "تهاون الحكومة المركزية ومجلس النواب ورئاسة الجمهورية تجاه تجاوزات البشمركة المستمرة أحدث شرخا كبيرا في مصداقيتهم وأظهر عدم حرصهم على تطبيق الدستور وفرض القانون" .ودعا الياور الرئاسات الثلاث إلى تحمل مسؤولياتهم الدستورية وطرد جميع القوات التابعة لإقليم كردستان من الأراضي التي تحتلها في هذه المحافظات وإنهاء احتلالها لها وفرض سلطة الجيش على تلك المناطق.وطالب "مجلس النواب العراقي ورئيسه تحديدا باستضافة رئيس الوزراء ومساءلته عن هذه التجاوزات وسبب عدم اتخاذه إجرءات لمنعها عن هذه المحافظات التي تُنهب ثرواتها ويُعتدى على أهلها" مبينا أنه "وفي حال ثبت عجزه عن القيام بمهامه الدستورية كسلطة تنفيذية فيجب إقالته".

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني