حزب العمال البريطاني يعقد مؤتمره السنوي في أوج أزمة حول بريكست    تواصل اعمال صيانة وتأهيل انفاق قناة الجيش في بغداد بكلفة بلغت اكثر من ١,٧ مليار دينار    المحكمة الاتحادية العليا تكشف عن توجهاتها في الحضانة    دراسة جديدة تكشف فائدة غير متوقعة للجبنة على صحة الأوعية الدموية    ظريف: حتى وزير الخارجية الاميركي السابق يؤيد كلامنا بشأن الفريق باء    ابتكار لصقة مضادة للإنفلونزا تعوض عن اللقاح    مجلس النواب يرفع جلسته الى الاثنين المقبل    أردوغان يعلن إكمال التحضير لعملية عسكرية في سوريا ويتحدث عن مواجهة مع الولايات المتحدة    ترامب وبايدن وأوكرانيا.. فضيحة سياسية جديدة تهز البيت الأبيض    الحشد الشعبي: منفذ تفجير كربلاء مسؤول عن عمليتين سابقتين   

أخـبـار الـعــراق 


عزيز المياحي ينتقد انشغال النواب بالأزمات السياسية على حساب دورهم التشريعي والرقابي

المصدر: وكالة كل العراق [أين]

 

قال القيادي في الكتلة العراقية البيضاء النائب عزيز شريف المياحي ان "انشغال النواب بالازمات على حساب دورهم التشريعي والرقابي سيكون له مردود سلبي وسيظهر بشكل واضح في الاستحقاق الانتخابي في انتخابات مجالس المحافظات القادمة". وقال المياحي بحسب بيان تلقت وكالة كل العراق [ اين ] نسخة منه ان" الوقت الذي انقضى من عمر الحكومة والمجلس في ازمات وخصومات لو تم تركيز نصف هذا الوقت لتدقيق ملفات الفساد وتشريع القوانين المهمة لخدمة المواطن واحتياجات الشارع العراقي وهمومه لكان له مردود ايجابي على الشعب ".واضاف ان "دور اعضاء مجلس النواب واضح وحدده الدستور والقانون والتقصير بهذا الواجب والانشغال بالازمات السياسية سيكون له مردود سلبي وكبير على اعضاء المجلس وسيظهر هذا واضحا في انتخابات مجالس المحافظات وما يتبعها من استحقاقات انتخابية اخرى حيث اننا على قناعة ان الكثير من الوجوه ستغير بسبب هذا التوجه ".وتابع ان " الشعب العراقي يفتقر اليوم الى الكثير من الخدمات الاساسية وعلى جميع السياسيين التركيز في الوقت الحاضر على انجاح الحكومة ومراقبة سلبياتها لتقويمها بشكل حضاري " , ودعا  المياحي اعضاء مجلس النواب "ان يمارسوا دورهم التشريعي والرقابي بشكله الصحيح بدلا من الانشغال بالازمات السياسية". وتشهد البلاد أزمة سياسية يؤكد بعض المراقبين أنها في تصاعد مستمر في ظل حدة الخلافات بين الكتل السياسية،بعد أن تحولت من اختلاف بين القائمة العراقية ودولة القانون إلى اختلاف الأخير مع التحالف الكردستاني والتيار الصدري وغيرها من التيارات والأحزاب.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني