قريبا.. دخول أوروبا سيكون أسرع لكن أكثر صعوبة    الأقوال الأولى للرئيس السوداني المعزول عمر البشير    "التمزق العظيم" سيدمر الكون بما فيه    أنقرة تعلن مقتل 3 مدنيين وجرح 12 آخرين بقصف جوي تعرض له رتل عسكري تركي في سوريا    الحوثيون يعلنون استهدافهم عرضا عسكريا في مأرب بصاروخ بالستي    رئيس الجمهورية يؤكد أهمية تطوير العلاقات بين بغداد وموسكو    الإقتصاد النيابية: الأوضاع الأمنية وراء ضعف الإستثمار في العراق    صعود أسعار النفط بعد هجوم على منشأة نفط سعودية    الرافدين يحذر المتلكئين بتسديد قروض بسماية باجراءات قانونية ضدهم    البيت الأبيض: لا ركود بالرغم من الاضطرابات الاقتصادية للسوق العالمية   

أخبـــار العــالــم 


41 قتيلاً و76 مصاباً في حريق بحفل زفاف بالكويت

المصدر: CNN

لقي أكثر من 40 شخصاً مصرعهم وأصيب العشرات باندلاع حريق في حفل خيمة احتفالات أثناء زفاف بالكويت السبت، معظمهم من النساء والأطفال بحسب مصادر.

وقال مدير عام الإدارة العامة للإطفاء، اللواء جاسم المنصوري، مساء السبت إن الحصيلة الأولية للجثث المنتشلة من موقع حريق الجهراء بلغت 41 جثة.

وأضاف المنصوري، في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا)، أن عمليات البحث والتدقيق على ضحايا الحريق لا تزال مستمرة حتى الآن.

ومن جانبه قال وزير الصحة الكويتي، هلال الساير، إن سيارات الإسعاف قامت بنقل 76 إصابة بحروق مختلفة إلى عدد من المستشفيات وتم وضع بعضها في العناية المركزة.

وأوضح الساير أنه تم نقل 13 مصاباً إلى مركز البابطين للحروق وثلاث إصابات إلى مستشفى مبارك الكبير وحالتين إلى مستشفى الفروانية فيما استقبلت مستشفى الجهراء أكبر عدد من الإصابات بلغ 58 حالة.

وذكر وزير الصحة الكويتي أنه تم استنفار جميع الوحدات الطبية وتجهيز 40 سيارة إسعاف لنقل الحالات المصابة بالحريق في فترة قياسية لم تتجاوز العشر دقائق حيث كانت في موقع الحريق في أسرع وقت ممكن.

ولم تكشف السلطات الكويتية حتى اللحظة عن أسباب اندلاع الحريق المميت.

ونقلت صحيفة "القبس" الكويتية في موقعها الإلكتروني أن النيران التهمت خيمة عرس النساء في منطقة "العيون" في محافظة الجهراء، ما أسفر حتى الساعة 10:30 ليلا (بالتوقيت المحلي السبت) عن وفاة نحو 40 سيدة وطفلا قضوا وهم يحتضنون أمهاتهم، إضافة الى 3 في عداد المفقودات، فضلا عن إصابة حوالي 70 سيدة. كما احترقت 3 مركبات كانت تقف بالقرب من خيمة العرس.

وحاصرت ألسنة اللهب الحضور اللواتي لم يستطعن الفرار بسبب التدافع والهلع.

واتهم مدير مستشفى الفروانية د. عبدالعزيز الفرهود،  رجال الأمن بالتقصير في التعامل مع الحريق، لافتاً إلى أنه لم تتواجد عند الحريق في البداية سوى دوريتين، لا يستطيع من كان فيهما التعامل مع حجم الحدث، وفق الصحيفة.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني