"ظاهرة غامضة".. ظهور جليد ملون في إيطاليا    هل يمكن أن نعود شبابا؟.. عالم سويسري يجيب    دراسة: هل يكمن مفتاح مكافحة الشيخوخة في عظامنا؟    الأمطار تعرقل عمليات الإنقاذ بعد فيضانات أودت بالعشرات في اليابان    متحف اللوفر يفتح أبوابه وازدياد الإصابات بكوفيد-19 في الولايات المتحدة والهند    لندن تستهدف روسيا والسعودية بأول عقوبات تفرضها في مرحلة ما بعد بريكست    ممنوع اللمس ممنوع الاقتراب من الكعبة.. كورونا يفرض قواعد جديدة للحج    قاضي خلية الصقور: نمتلك معلومات عن الشبكات الإرهابية    اللجنة العليا تصدر حزمة جديدة من القرارات    وزير الداخلية يوجه بحسم جدول ترقية تموز خلال ٤٨ ساعة   

أخـبـار الـعــراق 


الحكومة تنتقد تنسيب تصريحات اعلامية الى القضاء العراقي

المصدر: الفرات نيوز

أكدت مستشارة رئيس الوزراء مريم الريس أن هناك تصريحات اعلامية تنسب الى مجلس القضاء الاعلى الهدف منها اعطاء صورة عن السلطة القضائية بأنها مسيسة .وقالت الريس في تصريح لوكالة { الفرات نيوز} اليوم الخميس إن " هناك تصريحات تنسب الى القضاء الاعلى بشأن بعض المواقف التي يتخذها القضاء بهدف اعطاء صورة غير حقيقية بأنه خاضع للتسييس ".وأشارت الى أن " هناك قادة سياسيين يتحدثون عن القضاء بأنه مسيس وهم بالامس لطالما أشادوا بنزاهة القضاء وعدالته واستقلاله "، داعية وسائل الاعلام الى الدقة والحذر في استسقاء المعلومات وأن تحاول اخذها من المصدر المخول في التصريح الاعلامي ".واكدت أنه" اذا اردنا بناء دولة المؤسسات فعلى الجميع دعم القضاء العراقي الذي هو مفخرة للعالم وليس للمنطقة فحسب ".وتابعت أن " دول المنطقة تحاول أن تستنسخ تجربة المحاكم العراقية لا سيما محاكمة الطاغية صدام التي امتازت بالنزاهة وتطبيق معايير حقوق الانسان والمعاير الدولية التي لم تشهدها المحاكم الاخرى كمحاكمة الرئيس السابق لمصر حسني مبارك".وتحاول بعض الكتل السياسية التشكيك بنزاهة القضاء العراقي وتتعمه بمغازلة الحكومة وفرض الاخيرة نفوذها على اجراءته القضائية . وقرر مجلس القضاء العراقي الاحد الماضي ارسال طلب الى البرلمان يهدف إلى رفع الحصانة عن القياديين في إئتلاف العراقية يأتي عقب تصريحات صحفية أطلقها المتحدث بأسم الإئتلاف حيدر الملا في وقتٍ سابق من الشهر الماضي إتهم فيها القضاء العراقي بعدم الإستقلالية وبأنه مسيس، أما فيما يخص سليم الجبوري القيادي في الحزب الإسلامي العراقي أحد مكونات إئتلاف العراقية فإن قرار رفع الحصانة عنه يأتي عقب إعلان قيادة عمليات بغداد عن ضبط متفجرات في إحدى مقرات الحزب بمنطقة النهضة في بغداد بالتزامن مع تفجيرات إستهدفت مبنى مجلس النواب في العاصمة في وقت سابق بالإضافة الى توجيه تهم للجبوري بالتورط في الإرهاب.وتسبب قرار القضاء العراقي باعتقال نائب رئيس الجمهورية بازمة سياسية ومنع مجلس القضاء بث اعترافات جديدة لحماية الهاشمي .

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني