عادات في نمط الحياة تطيل سنواتك "الخالية من الأمراض"!    البقع البنية على الأسنان.. هل من طريقة للتخلص منها؟    دراسة تكشف فوائد صحية مذهة لبذور عباد الشمس    "نوع من الانتحار"... طبيب يكشف عن خطأ كارثي أثناء العلاج من "كوفيد 19"    أيهما أفضل وأكثر فائدة... الخضار الورقية أم ذات اللون الأخضر    5 أطعمة صحية غنية بفيتامين (د) يجب إضافتها إلى نظامنا الغذائي    زلازل غريبة في ولاية يوتا الأمريكية تكشف عن "نشاط مخفي" تحت الصحراء!    علاج تجريبي واعد لارتفاع الكوليسترول بتقنية "جدلية"!    بنك "بريكس" يقدم للصين أكثر من مليار دولار لإنعاش الاقتصاد    السويد.. إصابة 8 أشخاص بسلاح أبيض والشرطة تحقق في   

أخـبـار الـعــراق 


شوان طه :توغل الجيش التركي داخل الحدود العراقية سببه سياسة العراق الخجولة مع دول الجوار

المصدر: وكالة كل العراق [أين]

عزا عضو في لجنة الأمن والدفاع النيابية اسباب توغل الجيش التركي في الحدود العراقية الشمالية باقليم كردستان الى السياسية الخجولة للخارجية العراقية مع دول الجوار وقال عضو اللجنة شوان محمد طه لوكالة كل العراق [أين] اليوم الاربعاء إن " سياسة العراق الخارجية الخجولة باتجاه دول الجوار سواء تركيا او ايران او الكويت هي وراء خرق دول الجوار لسيادة العراق ونحن في مجلس النواب قمنا بتشكيل لجان لتقصي الحقائق حول هذه الخروقات رفعت توصياتها للحكومة العراقية لكي تقوم بتسوية الخلافات مع دول الجوار ، لكن الى الآن لم نلاحظ تطورا جيدا يذكر في هذا المجال من قبل الحكومة".وأضاف " إننا ندعو الحكومة العراقية الى أن تأخذ هذه المسألة بنظر الأعتبار لأن خرق الحدود يتعلق بالسيادة العراقية، وأن أمام الحكومة خيارين الاول هو اللجوء الى تسوية الخلافات عن طريق الحوار مع هذه الدول ، ولكن هذا الخيار ليس في صالح العراق لكون الدول الكبيرة او القوية ستفرض شروطها على الدول الضعيفة او الصغيرة ".وتابع طه إن " الخيار الآخر الذي أمام الحكومة العراقية هو اللجوء الى المعايير والقوانين الدولية لفض النزاعات والخلافات مع دول الجوار ".وأشار الى أن " القصف التركي للقرى العراقية الشمالية بحجة وجود عناصر من حزب العمال الكردستاني مختبئين فيها هو تصدير مشكلة من تركيا الى العراق لأن عناصر هذا الحزب يحملون الجنسية التركية ، وعلى الحكومة التركية أن تحمي حدودها قبل أن تطلب ذلك من الآخرين ".هذا وتوغلت القوات التركية داخل الاراضي الحدودية العراقية في اقليم كردستان اليوم بحثا عن عناصر تابعة لحزب العمال الكردستاني كانت قد هاجمت قواعد عسكرية للجيش التركي.وذكرت مصادر كردية لـ [أين] إن " القوات التركية تحركت باتجاه الاراضي العراقية في اقليم كردستان لملاحقة عناصر تابعة لحزب العمال الكردستاني كانت قد شنت مساء أمس الثلاثاء هجمات على احد المواقع العسكرية التابعة للجيش التركي على الحدود العراقية – التركية والتي اسفرت عن مقتل [20] جندياً تركياً".وكان المكتب الاعلامي للاتحاد الوطني الكردستاني نقل عن مصادر تركية قولها إن " هجمات متزامنة نفذتها عناصر تابعة لحزب العمال الكردستاني على الحدود العراقية – التركية في محافظة هكاري بكردستان تركيا اودت بحياة ما يقارب [20] جندياً تركياً " مبيناً أن " القوات التركية وبعد الهجوم قامت بعمليات أمنية على الحدود المشتركة بحثاً عن المنفذين للهجمات".وتقوم السلطات التركية بين الحين والآخر بتنفيذ عمليات أمنية على حدود اقليم كردستان العراق تستهدف عناصر تابعة لحزب العمال الكردستاني المعارض للحكومة التركية فيما تقصف بين فترة واخرى معاقل تابعة لهم في المناطق الحدودية باقليم كردستان وذلك عن طريق المدفعيات او الطائرات الحربية التي تخترق اجواء الاقليم مما يؤدي الى نزوح عدد كبير من سكان تلك المناطق الى مناطق اكثر أمناً.وتقوم عناصر حزب العمال الكردستاني بين فترة واخرى بتصعيد الهجمات ضد الجيش التركي مما يوقع قتلى وجرحى بين صفوفه.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني