جونسون يتعهد بإتمام انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر    بيان دوشنبه الختامي يؤكد رفض الضغط السياسي والاقتصادي على دول أخرى    نيويورك تايمز: واشنطن لم تقدم ادلة لتورط طهران في حادثة الناقلتين    قيادي بالحكمة يطالب بتشكيل محكمة للفاسدين مشابهة للتي حاكمت صدام واعوانه    مجلس النواب يعقد جلسته الـ 24 برئاسة محمد الحلبوسي وحضور 186 نائبا    عبدالمهدي يزور موقع "مجرزة سبايكر"    واشنطن تمدد إعفاء العراق لاستيراد الكهرباء والغاز من ايران لمدة 90 يوما    العراق يباشر بأنتاج وتجهيز خط ابراج نقل الطاقة الكهربائية    تنافس أميركي ألماني على إصلاح كهرباء العراق    اعتقال عناصر عصابة بعد 24 ساعة من سرقتهم سيارة في النجف   

أخـبــار اقـتصـاديــة 


الشهرستاني يؤكد أن محطة كهرباء الزبيدية ستدخل الخدمة خلال العام المقبل

المصدر: السومرية نيوز

أعلن نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني، الأحد، أن محطة كهرباء الزبيدية ستدخل الخدمة خلال العام المقبل 2012، وفي حين أشار إلى أن الكلفة الإجمالية لتنفيذ المشروع تبلغ نحو ملياري دولار، أكد أن المحطات البخارية تعتبر العمود الفقري للكهرباء الوطنية في العراق.

وقال حسين الشهرستاني في حديث لـ "السومرية نيوز"، أن "الوحدة الأولى من محطة كهرباء الزبيدية التي تنفذها شركة شنغهاي الصينية ستدخل الخدمة خلال شهر تشرين الأول من العام المقبل 2012 وبطاقة إجمالية تبلغ 330 ميغاواط"، مبينا أن "الأعمال المدنية للمشروع ستنجز قريبا".

وأضاف الشهرستاني أن "وزارة الكهرباء اتفقت مع الشركة الصينية على رفع الطاقة الإنتاجية للمشروع من 1320 ميغاواط إلى 2540 ميغاواط بعد إضافة وحدتين بطاقة 610ميغاواط"، مشيرا إلى أن "محطة الزبيدية ستكون من اكبر المحطات الكهربائية في العراق".

وتابع الشهرستاني أن "الكلفة الإجمالية لتنفيذ المشروع تبلغ نحو ملياري دولار"، لافتا إلى أن "كلفة المشروع ضمن مرحلته الأولى والبالغة1320 ميغاواط بلغت 924 مليون دولار"، مبينا أن "كلفة المرحلة الثانية التي ستكون طاقتها الانتاجية 1220 ميغا واط تبلغ مليار و80 مليون دولار".

وأشار الشهرستاني إلى أن "المحطات البخارية في العراق تعتبر العمود الفقري للكهرباء الوطنية بسبب حجم طاقتها الإنتاجية عكس المحطات الغازية"، مؤكدا أن"العراق يسعى لبناء مثل تلك المحطات التي ستحقق اكتفاء ذاتيا من الطاقة الكهربائية".

وتعاقدت شركة شنغهاي الصينية مع الحكومة العراقية لإنشاء محطة كهرباء الزبيدية الحرارية في واسط، 70 كم شمال الكوت، حيث تم اختيار موقع المحطة على الجانب الأيمن لنهر دجلة بمساحة 650 دونما، وتعد من أكبر المشاريع الكهربائية في البلاد، وتضم أربعة وحدات توليدية بطاقة إنتاجية مقدارها 330 ميغاوات لكل واحدة منها، فضلاً عن محطتين إضافيتين تحسباً للتوسعات المستقبلية.

وسبق للشركة أن وقعت عقد إنشاء المحطة كهرباء الزبيدية خلال العام 1998، وبلغت كلفة المشروع 750 مليون دولار، وقامت الشركة بتنفيذ الأعمال التصميمية للمحطة خلال العام 2001، وبعض الأعمال المدنية، إلا أنها تركت العمل بسبب العمليات العسكرية التي شهدها العراق عام 2003، حيث أبدت تخوفا من الوضع الذي نجم في البلاد ذلك الوقت، لكن تم تفعيل عقد إنشاء المحطة بطلب تقدم به وزير الكهرباء السابق كريم وحيد، بعد زيارة السفير الصيني في بغداد إلى وزارة الكهرباء منتصف آذار 2007.

ووضع حجر الأساس لمشروع محطة كهرباء الزبيدية في الثالث من شهر تشرين أول عام 2009، بحضور وزير الكهرباء وعدد من المسؤولين من الجانبين الصيني والعراقي، ضمن حفل مركزي كبير أقيم على ارض المشروع، حيث ستعمد المحطة في حال الانتهاء منها على حقل الأحدب النفطي، الذي تديره شركة الواحدة الصينية أيضا لتزويدها بالوقود اللازم لتشغيل الوحدات التوليدية.

يذكر أن العراق يعاني نقصاً حاداً في الطاقة الكهربائية منذ بداية عقد التسعينات من القرن الماضي، وازدادت ساعات تقنين التيار الكهربائي بعد سنة 2003 في بغداد والمحافظات، بسبب قدم الكثير من المحطات، إضافة إلى عمليات التخريب التي تعرضت لها المنشآت الحيوية خلال السنوات الماضية، والزيادة المطردة في الاستهلاك نتيجة إقبال المواطنين على شراء الأجهزة والمعدات الكهربائية التي حرموا منها طيلة العقود الماضية.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني