الصحة العالمية تستأنف اختبارات "هيدروكسي كلوروكين" لعلاج المرضى بعدوى فيروس كورونا    أول مباراة في إسبانيا بعد استئناف النشاط الكروي ستنطلق من الشوط الثاني!    الصحة تسجل 781 اصابة جديدة بكورونا    باحثو الإنفلونزا يزعمون الحاجة إلى تطوير مضاد جديد للفيروسات لـ"وقف" تكاثر كورونا في الجسم    عشرات آلاف المتظاهرين يحتجون في لندن ضد العنصرية واشتباكات أمام مقر رئيس الوزراء    علماء: فيروس كورونا "مرض موسمي وفصل الشتاء مرتعا له"    اقامة دعوى قضائية ضد المعتدين على صحة ذي قار    الأنواء الجوية: الهزة الأرضية بلغت قوتها 5 درجات على مقياس ريختر    الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية لفيروس كورونا وقد تكون مدمرة    تحليل الحمض النووي يكشف عن لغز محير في مخطوطات البحر الميت   

عـلـوم و تكنـلوجيـا 


10 ملايين مستخدم لغوغل بلص خلال أسبوعين

المصدر: CNN

خلال أسبوعين فقط، ارتفع عدد المشاركين في موقع التواصل الاجتماعي الجديد الخاص بشركة غوغل إلى 10 ملايين مستخدم، رغم أن الموقع الذي يحمل اسم "غوغل بلص" Google+ لم يفتتح بعد أمام عامة الناس، وأن الاشتراك في الموقع يتم عبر الدعوات فقط.، بحسب ما أعلنت الشركة الخميس.

ولا يشكل هذا الرقم سوى 1 في المائة فقط من عدد المنتسبين لموقع فيسبوك، لكن لا بد من الأخذ بالاعتبار أن "غوغل بلص" مازال في مرحلته التجريبية المحدودة.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة غوغل، لاري بايج: "النمو الذي يشهد 'غوغل بلص' كان رائعاً.. 10 ملايين مستخدم انضموا له حتى الآن.. إنه إنجاز رائع للفريق."

وأوضح أنه يتم تبادل أكثر من مليار "مادة"يومياً، مشيراً إلى أنه تم استخدام "زر +1" أكثر من 2.3 مليار مرة يومياً.

ويشكل "غوغل بلص" جزءاً من رؤية الرئيس التنفيذي الجديدة للشركة التي تأسست قبل 13 عاماً.

وأعلنت الشركة أنها نتائجها المالية للربع الأخير فاقت توقعات المحللين والخبراء، وحققت دخلاً بلغ 2.5 مليار دولار، أي بزيادة مقدارها 36 في المائة عن العام السابق.

ورغم أن مخاوف ثارت في البداية حول احتمال أن يلحق "بلص" بسوابقه، أي "ويف" و"باز" اللذان لم يحققا نجاحاً كبيراً، غلا أنه على ما يبدو يتجه نحو أن يكون موقعاً مفضلاً، بعد أن شهد فيسبوك تراجعاً في الآونة الأخيرة، خصوصاً في الولايات المتحدة.

وربما يكون من مصادر نجاح "غوغل بلص" أنه يتوافر لدى الشركة برنامج جاهز للمحادثة، بالإضافة إلى امتلاكها لموقع لتبادل ملفات الفيديو، ناهيك عن البريد الإلكتروني، وهي كلها تصب في صالح "بلص" من الناحية المبدئية بالطبع.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني