خلف لواع: لسنا بحاجة إلى مقاتلين أجانب    العمليات المشتركة: انطلاق المرحلة الثانية من عملية إرادة النصر بأربعة محاور    120 نائباً وقعوا وسلموا رئيس الجمهورية شروط اختيار رئيس الوزراء    مصرع 43 شخصا على الأقل بحريق مصنع في نيودلهي    منفّذ هجوم فلوريدا السعودي عرض مقاطع فيديو لحوادث إطلاق نار جماعي    تجربة كورية شمالية "هامة جدا" في موقع لإطلاق الأقمار الصناعية    رئيس لجنة بالكونغرس يتعهد الوفاء "بالواجب المقدس" في عزل ترامب    نوع من الماء يخفض مستويات السكر في الدم    كوريا الشمالية: نزع النووي لم يعد مطروحا للتفاوض مع واشنطن    خصائص الأسبيرين المضادة للسرطان   

أخـبـار الـعــراق 


أصحاب المولدات الأهلية في النجف يطالبون بتقليل ساعات التشغيل ومجلس المحافظة يهدد باعتقالهم

المصدر: السومرية نيوز

نضم العشرات من أصحاب المولدات الأهلية، الخميس، اعتصاما أمام مبنى مجلس محافظة النجف احتجاجا على قرار زيادة ساعات التشغيل، مطالبين بزيادة كمية الوقود وتقليل ساعات التشغيل، فيما هدد مجلس المحافظة المضربين منهم بالاعتقال.

وقال احد اصحاب المولدات يدعى عدي محمد في حديث لـ "السومرية نيوز"، إن "كمية الوقود المجهز لأصحاب المولدات لا تكفي لتشغيلها بمعدل 17 ساعة يومياً وفقاً لما قرره مجلس محافظة النجف"، داعيا إلى ضرورة "تقليل ساعات التشغيل إلى 12 ساعة يومياً فقط".

من جانبه أكد رئيس مجلس محافظة النجف فائد كاظم نون الشمري في حديث لـ"السومرية نيوز"، أن "قرار المجلس الخاص بتشغيل المولدات الأهلية نص على ضمان مصلحة أصحاب تلك المولدات الذين سيتحملون ساعات تشغيل إضافية مقابل إعفائهم من أسعار الوقود المستخدم في التشغيل"، مبينا أن "المجلس أبلغ القوات الأمنية باعتقال أصحاب المولدات المضربين عن العمل".

ودعا الشمري المواطنين إلى "التجمع أمام المولدة المتوقفة وإبلاغ السلطات الأمنية لاتخاذ اللازم"، مشيرا الى أن "الدولة ستزود أصحاب المولدات بما لا يقل عن أربعة آلاف لتر شهرياً مجاناً لضمان ديمومة استمرار الطاقة الكهربائية إلى المواطنين عند انقطاع التيار الوطني، خاصة في أجواء الصيف اللاهب".

وابدى الشمري "استعداد مجلس المحافظة للتعاون مع أصحاب المولدات الأهلية وشراء مولدات حديثة من مناشئ عالمية بالضمانات المطلوبة وتقديمها لأصحاب المولدات الراغبين بتبديل مولداتهم القديمة بأسعار مناسبة تقسط شهرياً على غرار سيارات الأجرة، وبالشكل الذي يضمن تحقيق ربحية كبيرة بجهود أقل وخدمة أفضل".

وتابع الشمري أن "مجلس محافظة النجف مستعد لسماع الاقتراحات التي تقدم من المواطنين وأصحاب المولدات للوصول إلى أفضل الحلول خدمة للجميع".

ولم يوضح الشمري أسباب إجبار أصحاب المولدات تشغيلها 17 ساعة بدلاً من المدة التي حددها مجلس الوزراء والبالغة 12 ساعة فقط.

وكان مجلس محافظة النجف قرر، أمس الأربعاء، أن يبدأ تشغيل المولدات الأهلية من الساعة الثانية عشرة ظهراً وحتى الخامسة صباحاً، بالتناوب مع التيار الوطني، مع منح استراحة للمولدة تبدأ من الساعة السادسة مساءً، على أن يكون سعر الأمبير الواحد ستة آلاف دينار لمدة ثلاثة أشهر اعتباراً من الأول من شهر حزيران الحالي.

وأعلن مجلس الوزراء في 25 أيار الماضي، عن تخصيص 400 مليون دولار لتجهيز أصحاب المولدات الأهلية والحكومية بالوقود مجاناً على أن يلتزموا بتشغيلها مدة12 ساعة يومياً، مؤكداً أنه سيتم تسديد تلك المبالغ من وزارة المالية أو تستقطع من واردات وزارة النفط نهاية العام الحالي.

وبينت وزارة النفط في 20 نيسان الماضي، أنها ستباشر بزيادة حصة المولدات الأهلية من مادة زيت الغاز، لافتة إلى أنها ستزيدها مجدداً خلال شهري آب وأيلول المقبلين لضمان تشغيل المولدات ما لا يقل عن 12 ساعة يومياً.

ويعتمد العراقيون في توفير الطاقة الكهربائية بظل ارتفاع درجات الحرارة، على المولدات الأهلية بشكل أساس، حيث يصل سعر الأمبير الواحد في بعض المناطق إلى 20 ألف دينار الأمر الذي يزيد من أعباء الحياة على كاهل المواطن.

يذكر أن العراق يعاني نقصاً حاداً في الطاقة الكهربائية منذ بداية عقد التسعينيات من القرن الماضي، وازدادت ساعات تقنين التيار الكهربائي بعد سنة2003 في بغداد والمحافظات، بسبب قدم الكثير من المحطات، إضافة إلى عمليات التخريب التي تعرضت لها المنشآت الحيوية خلال السنوات الماضية، والزيادة المطردة في الاستهلاك نتيجة إقبال المواطنين على شراء الأجهزة والمعدات الكهربائية التي حرموا منها طيلة العقود الماضية نتيجة الحصار الاقتصادي.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني