الكعبي: ماضون بتشريع قانون المحكمة الاتحادية    فرشاة أسنانك ووسادتك وثلاجتك.. أعداء خفية في منزلك    بريطانيا تسجل 20890 إصابة جديدة بكورونا    بعد ماكرون.. أردوغان يهاجم ميركل ويدعو العالم لنصرة المسلمين "المظلومين" في أوروبا    الصحة العالمية تحذر من "لحظة خطيرة" مع ارتفاع إصابات كورونا    دراسة تكشف كيف يمكن لـ "كوفيد-19" أن يجعل أجهزة المناعة تهاجم أجسام المرضى!    ماذا يحدث في الجسم عند الإقلاع عن التدخين؟    علماء يتوقعون كيف سيتغير المجتمع في عالم ما بعد "كوفيد"!    ميركل تعتزم إغلاق ألمانيا جزئيا لمواجهة كورونا    الدفاع الجوي: نسيطر على الأجواء في جميع أنحاء العراق   

أخـبـار الـعــراق 


مفوضية الانتخابات:سنلجأ الى القانون لإعادة النظر بإقالة الكناني

المصدر: 

أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات انها ستلجأ الى الطرق القانونية لإعادة النظر بإقالة عضو مجلسها المفوض آياد الكناني.وقال مصدر مسؤول في المفوضية بتصريح لمراسل (الوكالة الاخبارية للانباء) اليوم،ان المفوضية ستلجأ الى سلوك الطرق القانونية لإعادة النظر بإقالة عضو مجلسها اياد الكناني من قبل مجلس النواب العراقي.
وكان مجلس النواب العراقي قد صوّت الخميس،بالأغلبية على إقالة عضو المفوضية العليا المستقلة للانتخابات إياد الكناني،بعد أن قدم 101 نائب طلبا لإقالته.
وقال مصدر برلماني في تصريح صحفي،إن مجلس النواب صوت بالأغلبية،خلال جلسته الـ65 على إقالة عضو المفوضية العليا المستقلة للانتخابات اياد الكناني،مبينا أن الإقالة جاءت بناء على طلب تقدم به 101 نائب.
وكانت تقارير صحفية قد أشارت إلى أن عضو مجلس المفوضية إياد الكناني قد عين زوجته بمكان مهم في المفوضية،بالإضافة إلى أنه متهم بقضايا فساد إداري ومالي كثيرة،فيما أكد عضو لجنة النزاهة النيابية جواد الشهيلي في أحاديث صحافية أنه استكمل جمع التواقيع لإقالة الكناني على خلفية اتهام الأخير للشهيلي بالكذب أمام أعضاء مجلس النواب حينما كشف الشهيلي،أن الكناني متورط بفساد إداري.
وشهدت جلسة البرلمان الـ 64،استجواب المفوضية العليا للانتخابات للمرة الثانية،وكان مجلس النواب العراقي استجوب خلال جلسته الاعتيادية الـ61 والتي عقدها،في الثاني من آيار الحالي،رئيس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات فرج الحيدري،وطالبت رئيسة دائرة الانتخابات المستقيلة في مفوضية الانتخابات حمدية الحسيني،في الـ16 من نيسان الماضي،بإقالة رئيس المفوضية لمخالفته قواعد المهنية وقانون المفوضية،وفي حين اتهمته بمحاولة التشكيك باستقالتها،اعتبرت أن تضليل الرأي العام أمر غير مقبول.
يذكر أن إنشاء المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق،جاء بأمر من سلطة الائتلاف المؤقتة رقم 92 في 31/ 5/ 2004 لتكون حصراً،السلطة الانتخابية الوحيدة في العراق،والمفوضية هيئة مهنية مستقلة غير حزبية تدار ذاتياً وتابعة للدولة ولكنها مستقلة عن السلطات التنفيذية والتشريعية والقضائية،وتملك بالقوة المطلقة للقانون،سلطة إعلان وتطبيق وتنفيذ الأنظمة والقواعد والإجراءات المتعلقة بالانتخابات خلال المرحلة الانتقالية،ولم تكن للقوى السياسية العراقية يد في اختيار أعضاء مجلس المفوضية في المرحلة الانتقالية،بخلاف أعضاء المفوضية الحاليين الذين تم اختيارهم من قبل مجلس النواب.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني