حصيلة وفيات فيروس كورونا المستجد ترتفع إلى 17 ومنظمة الصحة تجتمع    تعليق حركة الملاحة الجوية لفترة وجيزة في طرابلس بعد سقوط صواريخ    "حيوان عملاق" عمره 40 مليون عام يصدم العلماء!    صالح من دافوس : المرجع السيستاني جعل العراق يعبر الى بر الامان    تركيا تقول إن حفتر هو "المشكلة الوحيدة" امام تحقيق السلام في ليبيا    "كتفك" قد يكشف احتمال إصابتك بمرض مزمن!    كيف تحمي نفسك من فيروس كورونا أثناء السفر وهل هناك علاج للمرض؟    سواريز يصف ميسي بكلمة واحدة    نقصه يسبب أمراضا عديدة.. تعرف إلى طرق زيادة البروتين    العلماء يبتكرون طريقة لاستخراج الأوكسجين من غبار القمر   

أخـبـار الـعــراق 


هيئة نزاعات الملكية تؤكد حسم جميع الدعاوى المميزة لأعوام 2006 و2007 و2008

المصدر: السومرية نيوز

أعلنت هيئة دعاوى الملكية، الاثنين، عن حسم جميع الدعاوى المميزة لأعوام 2006 و2007 و2008، مؤكدة تحديد نهاية حزيران من العام الجاري آخر موعد لتسلم الطلبات، مشيرة إلى إعطاء الأسبقية بالدعاوى للشرائح المشمولة بقانون الهيئة من ذوي الشهداء والسجناء السياسيين.

وقال رئيس الهيئة القاضي علاء جواد حميد في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "هيئة نزاعات الملكية حسمت 105 من أصل 165 ألف دعوى للأملاك المتنازع عليها"، مبيناً أن "الدعاوى التي تم حسمها حتى نهاية العام الماضي بلغت 39 ألف دعوى من بينها 7999 خاصة بسنة 2007".

وأضاف حميد أن "الهيئة حسمت جميع الدعاوى المميزة أكثر من مرة لسنة 2008 والبالغ عددها 610 دعاوى"، مؤكداً أنه "تم وضع تعليمات خاصة لاستعجال البت بالدعاوى المميزة أكثر من مرة وإعطائها الأسبقية".

وأشار رئيس الهيئة أن "المادة 22 من قانون هيئة دعاوى الملكية لعام 2010 تنص على أن 30/6/2011 هو آخر موعد لتسلم الطلبات وبعد هذا التاريخ يتم تحويلها إلى المحاكم المدنية للنظر فيها وفق أحكام قانون الهيئة".

ولفت حميد إلى أن "الأسبقية في حسم الدعاوى أعطيت للشرائح المشمولة بقانون الهيئة مثل ذوي الشهداء والسجناء السياسيين"، مرجحاً أن "تتأخر بعض الدعاوى خصوصاً دعاوى المنطقة الخضراء الدولية".

وأشار حميد إلى أن "الهيئة استحدثت ثلاث هيئات تمييزية وفق القانون رقم اثنين لسنة 2006، بعد أن كانت هيئة واحدة في السابق"، مؤكداً أن "جميع الدعاوى التي تم تمييزها قبل عام 2008 أنجزت بعد الأخذ بعين الاعتبار تاريخ التمييز الأول كمقياس في سرعة إنجاز القضية".

وبين حميد أنه "يتم تنفيذ القرارات التي تكتسب الدرجة القطعية مباشرة، كإعادة العقار إلى صاحبه، أو إصدار فقرة حكمية متعلقة بالتعويض"، مبيناً أن "قسماً في الهيئة يقوم بتعويض المواطنين بناء على الموازنة أو مبالغ التعويض المرصودة لها".

وذكر رئيس هيئة الدعاوى الملكية أنه "في حال وجود دعاوى اكتسبت الدرجة القطعية وتم إصدار قرار بشأنها، واستلم المواطن التعويض لكنه ليس التعويض الذي يرغب به، فيمكنه أن يقيم دعوى لاحقة للغبن الذي لحق به"، مبيناً أن "القرارات كانت تصدر سابقاً بتاريخ إقامة الدعوى، فيما يتم التعويض حالياً حسب آخر كشف تجريه المحكمة".

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني