مقتل 25 من عناصر قوات الأمن الأفغانية على الأقل في كمين لطالبان    التطبيعية تدعو إلى الالتزام بمنع دخول الجمهور للمباريات    سعد حافظ يقود كرة الديوانية    الغانمي يمنح قدم سنتين لمنتسبي مديرية شرطة كربلاء    القبض على اربعة إرهابيين وتدمير عدد من الأنفاق بكركوك    تسمية قاض يختص باستقبال حوادث الاعتداء على الملاكات الصحية    مكافحة الارهاب يؤكد استمرار عمليات تتبع بقايا داعش    المالية: الورقة الإصلاحية تسعى إلى تغيير مسار الاقتصاد الوطني    القانونية النيابية: جلسة مناقشة قانون الاقتراض ستعقد الأسبوع المقبل    سلطة الطيران المدني تؤكد التزامها بقرارات الهيأة العليا الوطنية   

أخـبـار الـعــراق 


رئيس ديوان إقليم كردستان: الورقة التفاوضية المكونة من 19 نقطة قد تم الالتزام بها من قبل الكتل السياسية الأخرى

المصدر: موقع نون

أكد الدكتور فؤاد حسين رئيس ديوان رئاسة إقليم كردستان العراق «أن نجاح القيادة الكردية في جمع قادة الكتل العراقية المتصارعة على طاولة واحدة تحت الإشراف المباشر من قبل رئيس الإقليم مسعود بارزاني الذي بذل جهودا كبيرة للوساطة بهدف تقريب الكتل العراقية، أثبت هذا النجاح الباهر أن الكرد فعلا هم (بيضة القبان)، وأنهم مفتاح الحل لجميع أزمات العراق، حيث إن القيادة الكردية تصرفت خلال الأزمة بروح عراقية خالصة تهمها مصلحة العراق إلى أقصى حدودها». وفي تصريحات لـ«الشرق الأوسط»، أضاف حسين أن «الكرد اكتسبوا قوة كبيرة من خلال جهودهم المثمرة لتجاوز أزمة تشكيل الحكومة العراقية، وهي أزمة استفحلت وأنذرت بتداعيات خطيرة لولا احتواء القيادة الكردية لها، وهذا دليل آخر مضاف إلى حرص القيادة الكردية على المصلحة الوطنية العراقية». وحول مدى انعكاس تلك القوة الكبيرة التي اكتسبها الكرد من جهودهم في حل الأزمة على تمثيلهم في السلطة التنفيذية، وخصوصا الوزارات السيادية، قال رئيس ديوان رئاسة الإقليم «إن الوقت ما زال مبكرا للحديث عن المكتسبات من ذلك، ففي البداية يمكننا القول بأن ما تحقق من انفراج للأزمة يعتبر إنجازا كبيرا ومهما للقيادة الكردستانية، ثم إن الورقة التفاوضية المكونة من 19 نقطة قد تم الالتزام بها من قبل الكتل السياسية الأخرى، أما مسألة المكاسب والمناصب الوزارية فهي مرهونة بالمفاوضات القادمة بشأن تشكيل الحكومة المقبلة، أي تحديدا بعد انعقاد مجلس النواب وانتخاب رئيس الجمهورية ورئيس البرلمان ونوابهم وتسمية نوري المالكي لتشكيل الحكومة القادمة، عندها سنشرع بمفاوضات مع رئيس الحكومة والكتل الأخرى حول تقاسم المناصب والحقائب الوزارية». وأضاف «نحن منذ البداية أكدنا ضرورة تشكيل حكومة شراكة وطنية، وعلى هذا الأساس سنتعاطى مع مستجدات وتطورات المرحلة المقبلة».

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني