الحشد الشعبي يطيح بأحد عناصر داعش الإرهابي شرق الأنبار    وزارة الكهرباء العراقية تعلن بدء المراحل الأولية لإنشاء محطات الطاقة الشمسية    وزير خارجية قطر: نفط إيران سيساعد على استقرار الأسعار وخفض التضخم    الاستخبارات العسكرية تطيح بارهابي في عملية مداهمة لمنزله غربي نينوى    عمليات بغداد: القبض على (١٣) متهماً بحيازة الاسلحة والمواد المخدرة    الفياض يعلن عن قرب صدور توجيه جديد بشأن قيادات عمليات الحشد الشعبي    بوركينا فاسو: مقتل 5 جنود وتحييد أكثر من 30 إرهابياً    عبد المهدي يحذر "وزيرين" من الوقوع في شباك الاقتصاد الريعي    أمير قطر: مستعدون للوساطة بين إيران وأوروبا وأميركا    كتلة "التنمية والتحرير" ترشّح نبيه بري لرئاسة المجلس النيابي اللبناني   

أخـبـار ثـقـافـيــة 


قال أمير المؤمنين (عليه السلام): (وصوم شهر رمضان فإنه جنة من العقاب) المصدر: نهج البلاغة الخطبة رقم/ 110

المصدر: قناة الكوثر

ذكر أمير المؤمنين الامام علي (عليه السلام) فضل صيام شهر رمضان إذ يقول: (وَصَوْمُ شَهْرِ رَمَضَانَ فَإِنَّهُ جُنَّةٌ مِنَ الْعِقَاب)، المصدر: نهج البلاغة الخطبة رقم/ 110، فصيام شهر رمضان أمن من العقاب.

ومن ثم بين أمير المؤمنين (عليه السلام) حال المؤمنين الصائمين بقوله: (خُمْصُ الْبُطُونِ مِنَ الصِّيَامِ)، أي أنهم لا بطون لهم فقد أذابها الصيام، وبين في موضع آخر أنهم يجاهدونه، ويراد به جهادهم لأنفسهم بحرمانها من ملذات الدنيا طلبا لما عند الله من الخير الوفير، يقول (عليه السلام): (وَعَنْ ذلِكَ مَا حَرَسَ اللهُ عِبَادَهُ الْمُؤْمِنِينَ بِالصَّلَوَاتِ وَالزَّكَوَاتِ، وَمُجَاهَدَةِ الصِّيَامِ فِي الأيَّامِ الْمَفْرُوضَاتِ، تسْكِيناً لأطْرَافِهِمْ، وَتَخْشِيعاً لأبْصَارِهمْ، وَتَذْلِيلاً لِنُفُوسِهِمْ، وَتَخْفِيضاً لِقُلُوبِهِمْ، وَإِذْهَاباً لِلْخُيَلاَءِ عَنْهُمْ، لِما فِي ذلِكَ مِنْ تَعْفِيرِ عِتَاقِ الْوُجُوهِ بالتُّرَابِ تَوَاضُعاً، وَالْتِصَاقِ كَرَائِمِ الْجَوَارِحِ بِالأرْضِ تَصَاغُراً، وَلُحُوقِ الْبُطُونِ بِالمُتونِ مِنَ الصِّيَامِ تَذَلُّلاً)، فالصيام ليس الامتناع عن الطعام والشراب، بل لا بد له من رياضة للروح أيضا، والابتعاد عن المعاصي، وإلا فلا أجر فيه، لا يحصل الصائم من صيامه إلا الجوع والعطش، يقول أمير المؤمنين (عليه السلام): ( كَمْ مِنْ صَائِم لَيْسَ لَهُ مِنْ صِيَامِهِ إِلاَّ الظَّمَأُ، وَكَمْ مِنْ قَائِم لَيْسَ لَهُ مِنْ قِيَامِهِ إِلاَّ الْعَنَاءُ، حَبَّذَا نَوْمُ الاكْيَاسِ وَإِفْطَارُهُمْ).

وإذا أتم المؤمن صيام هذا الشهر على ما ذكره أمير المؤمنين (عليه السلام) نال فضل ذلك الصيام وأجره العظيم، وهذا يوم فرح وسرور فيكون له عيدا بغفران ذنبه وقبول صيامه ونيله لأجره يقول أمير المؤمنين (عليه السلام) في ذلك: ((إِنَّمَا هُوَ عِيدٌ لِمَنْ قَبلَ اللهُ صِيَامَهُ وَشَكَرَ قِيَامَهُ، وَكُلُّ يَوْم لاَ يُعْصَى اللهُ فِيهِ فَهُوَ يَوْمَ عِيد)).

وختاما نسأل الله العلي القدير أن يمن علينا صيام شهره الفضيل وأن يتقبل منا أعمالنا فيه وطاعاتنا، إنه سميع الدعاء.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني