كورونا قتل مليون إنسان.. وتطور وأصبح أكثر قدرة على العدوى    وكالة الاستخبارات: القبض على مئات المطلوبين بعملية استباقية وسط بغداد    ظريف یجري محادثات هاتفية مع نظيره الأذربيجاني    شرطة بابل تعلن المباشرة بتنفيذ خطة الزيارة الأربعينية    الرئاسات تؤكد على حصر السلاح بيد الدولة وحماية البعثات الدبلوماسية    الداخلية تعلن تنفيذ حملة أمنية كبرى في منطقة البتاوين ببغداد    القبض على ثلاثة إرهابيين في ديالى    البنك المركزي يؤكد قرب طرح بنود ورقة إصلاح القطاع المصرفي    وزير الزراعة يعلن الوصول إلى الاكتفاء الذاتي من إنتاج العسل    وزير النفط : قطعنا شوطاً مهماً في استثمار الغاز   

أخـبــار اقـتصـاديــة 


العراق وصندوق النقد يقتربان من اتفاق قرض بقيمة 5.5 مليار دولار

المصدر: REUTERS

قال مسؤول بالبنك المركزي العراقي يوم الثلاثاء ان العراق وصندوق النقد الدولي يقتربان من الاتفاق على قرض بقيمة 5.5 مليار دولار لاجل خمس سنوات ستكون الدولة التي مزقتها الحرب قادرة على سحبه على ثلاث دفعات.وقال مضر قاسم كبير مستشاري البنك المركزي العراقي ان الصندوق قدم شروطه المقترحة بشأن القرض خلال اجتماع عقد مؤخرا في العاصمة الاردنية عمان وشملت دعوة الى اصلاحات مالية وهيكلة بنوك الدولة واصلاح القطاع المصرفي.ودعا صندوق النقد العراق الى اعادة النظر في برنامج الحصص الغذائية حتى يتلقى المحتاجون فقط تلك المنتجات المدعومة واقترح ايضا التزام البنك المركزي بالعمل على استقرار العملة ومكافحة التضخم.وقال قاسم لرويترز "يعتقد الوفد العراقي أن كل ما طرحه الطرف الاخر معقول."وأضاف "الوفد الذي شارك في المفاوضات ليس له الحق في قبول او رفض المقترحات.. لكن الاجواء كانت ايجابية وشعر الجانب العراقي بالارتياح ازاء وجهات النظر التي طرحت."وتابع أن الاتفاق المقترح الذي يشمل ثلاث شرائح من حقوق السحب الخاصة يبلغ حجم كل منها 1.2 مليار دولار أو البالغ اجمالا نحو 5.53 مليار دولار سيعرض على الحكومة العراقية لدراسته.وشارك في الاجتماعات التي عقدت في عمان سنان الشبيبي محافظ البنك المركزي العراقي وبيان جبر وزير المالية.وابلغ جبر رويترز في وقت سابق بأن العراق ربما يسعى لاقتراض ما يصل الى سبعة مليارات دولار لمساعدته في مواجهة عجز الميزانية الذي نتج عن انخفاض أسعار النفط من مستواها القياسي الذي تجاوز 147 دولارا للبرميل في الصيف الماضي.ويعتمد العراق على صادرات النفط في الحصول على اكثر من 95 بالمئة من ايراداته ويحتاج بشدة الى الاموال لاعادة الاعمار بعد سنوات من أعمال العنف الطائفية وهجمات المسلحين عقب الغزو الامريكي في عام 2003 .والعراق مرتبط باتفاقي قروض سابقين مع صندوق النقد الدولي تقل قيمة كل منهما عن المليار دولار وأبرما دون توقع أن يسحب العراق منهما نظرا لقوة ايرادات النفط في السنوات الاخيرة.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني