هولندا.. مواجهات مع الشرطة وأعمال نهب خلال مظاهرات ضد حظر التجول    الإمارات تسجل أكبر معدل يومي لإصابات كورونا    5 أطعمة تحسِّن حالتك المزاجية    فاوتشي: بيانات البريطانيين بشأن سلالة كورونا الجديدة تشير إلى أنها أكثر فتكا    دراسة تكشف أمراضا في الجهاز الهضمي تزيد من خطر الإصابة بفيروس كورونا    الجيش السوري: قتلى وجرحى في هجوم إرهابي على حافلة عسكرية    حصيلة إصابات كورونا في الولايات المتحدة تتجاوز 25 مليون حالة    بريطانيا تسجل 30004 إصابات و610 وفيات جديدة بفيروس كورونا    صربيا ترصد أول حالة إصابة بسلالة فيروس كورونا المتحورة    كورونا يحصد أرواح أكثر من 2.1 مليون شخص حول العالم   

أخـبـار الـعــراق 


هيئة الحج والعمرة : على وزير النقل ان يتقبل قرار اقالته بشيء من ضبط النفس

المصدر: إيبا

دعت هيئة الحج والعمرة وزير النقل المقال عامر عبد الجبار الى ان يتقبل قرار اقالته بشيء من ضبط النفس وان لا يزيد لسوء ادارته سوءا بتصريحاته اللامسؤولة التي تطال بعض المؤسسات والمسؤولين هنا او هناك.(حسب تعبيرها). وقالت الهيئة في بيان اصدرته ردا على التصريحات التي ادلى بها وزير النقل المقاللقناة الحرة وتحميله لهيئة الحج مسؤولية "الادارة السيئة لوزارة النقل" وبالاخص في مجال النقل الجوي، ان الهيئة وكوادرها العاملين في ادارة الطائرات التي تمتلكها عانت كثيرا من التعسف والتصرف اللامسؤول من قبل الوزير المقال الذي وقف ضد برنامجها ومشروعها الوطني الواعد بامتلاكها للطائرات واستخدامها لنقل الحجاج والمعتمرين حسب القانون الذي يجيز لها ذلك.(حسب البيان).
 
واضافت كما حاول الوزيرعرقلة عملية نقل الحجاج والمعتمرين من العراق الى الديار المقدسة وبالعكس في موسم الحج الماضي لولا تدخل رئيس الوزراء شخصيا لاكثر من مرة وآخرها قيام رئيس الوزراء بمنح صلاحيات وزير النقل لمدير عام شركة الخطوط الجوية العراقية الكابتن كفاح حسن قبل موسم الحج الماضي بعشرة ايام لضمان انسيابية رحلات نقل الحجاج ولمنع وزير النقل من التدخل السلبي الذي يعرقل عمل الخطوط ويربك الجدول الزمني لنقل الحجاج العراقيين بالتوقيتات المتفق عليها مع الجانب السعودي.

وتابعت كماتعرضت طائرات الهيئة وهي جاثمة على ارض مطار بغداد الدولي لثلاث عمليات تخريبية متعمدة مرة بالادعاء بوجود فأر في احدى الطائرات ادى الى تعطيلها عن العمل لمدة 15 يوم وعمليتين اخرييتين بصدم الطائرة بعجلة تابعة للخطوط الجوية العراقية تسببت بتعطيل الطائرة لمدة 18 يوما وتحمل الهيئة لخسائر مالية تقدر بمئات الالاف من الدولارات وكذلك تم صدم الطائرة الاخرى وبنفس الطريقة وتحملت الهيئة ايضا الاثار المالية والفنية جراء هذا الفعل التخريبي الذي يؤثر على اقتصاد العراق وسمعة مؤسساته مما حدى بالهيئة الى ان تطالب بالتحقيق دون جدوى.

واشارت الهيئة الى ان وزارة النقل متمثلة بشخص وزيرها المقال قامت بما وصفته "أبتزاز الهيئة" قبل موسم الحج والطلب منها مرارا وتكرارا بان تدفع رسوم نقل الحجاج مسبقا او عدم منح الموافقة على هبوط واقلاع الطائرات من بغداد الى الديار المقدسة وبالعكس وتدخل رئيس الوزراء شخصيا من جديد، لحل هذه الاشكالية وغيرها من الاشكاليات التي كان بطلها وزير النقل المقال.

وذكرت ان هيئة الحج ترتبط مع وزارة النقل باتفاقية تشغيل مشترك تمنح الهيئة بموجبها وزارة النقل نسبة 50% من الارباح دون مسوغ وبدون تقديم أية خدمات فعلية تستحق ما يقدم لها من ارباح ، ناهيك عن اصرار الوزير المقال على الطلب المتكرر بان تدفع الهيئة كافة الايرادات المتحققة من تشغيل الطائرات لشركة الخطوط الجوية والطيران المدني بالرغم من قيام الهيئة بتسديد كافة المصاريف.
 
واشار الى ان الهيئة تحملت اجور تدريب الكوادر التابعة للخطوط الجوية على نفقتها ودون موافقة الوزير الذي طلب قطع دورات التدريب هذه وعودة الكوادر من تركيا الى العراق باسلوب تعسفي عرض العلاقات الثنائية بين تركيا والعراق للخطر.
 
واتهمت الهيئة الوزير المقال بالاستمرار بوضع العراقيل امام عملها وامام ارسال الكوادر للتدريب على نفقة هيئة الحج وحاول تشويه سمعتها وسمعة كوادرها .
 
واعتبرت ان تجربة هيئة الحج باستثمار اموالها دون دعم حكومي واقدامها على شراء خمس طائرات عملاقة وحديثة ونجاحها في ادارة وتشغيل هذه الطائرات وتحقيقها لايرادات عالية اثارت حفيظة الوزير المقال لاسيما وان الهيئة قد وفرت مبلغا من المال يقدر بـ(36) مليار دينار سنويا للموازنة العامة واعتمدت على نفسها في التمويل لتعتبر احدى مؤسسات التمويل الذاتي.
 
ونفت الهيئة ان تكون رفعت سعر تذكرة نقل الحجاج الى 1000 دولار ،مشيرة الى انها حددت اجمالي تكلفة اداء العمرة بـ(1000) دولار وهذا المبلغ يشمل كلفة النقل بالطائرة والسكن والنقل الداخلي في الديار المقدسة.
 
وذكرت الهيئة في بيانها انها تحتفظ بمعلومات مهمة عن وجود مؤامرة كبيرة لافشال مشروعها اكبر من الاعمال التخريبية التي تتعرض لها الطائرات والاساليب والقيود الادارية التي تمارس ضدها في قطاع النقل من قبل بعض العاملين في وزارة النقل والخطوط الجوية والطيران المدني بالاشتراك مع شركة (الوفير) السعودية للطيران لمنحها حق نقل نصف المعتمرين والحجاج العراقيين بلا مبرر او وجود اتفاقية ثنائية بين البلدين .(

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني