ماذا يحدث للجسم بعد شرب الماء الدافئ مع الليمون لمدة شهرين    بمشاركة (120) حافظة: طالبةٌ من معهد القرآن الكريم النسويّ تحصل على مرتبةٍ متقدّمة في مسابقةٍ قرآنيّة دوليّة    الذهب ينزل دون 1900 دولار مع صعود الدولار وعوائد السندات الأمريكية    روحاني لماكرون: على اوروبا ألا تقع في الفخ الامريكي    وزارة العمل: رصد نحو 12 ألفًا ممن لديهم رواتب مزدوجة    الزراعة: توجّه لتشجيع القطاع الاستثماري    أسوأ ركود اقتصادي في بريطانيا بسبب تداعيات كوفيد-19 وشكوك حول انتخابات نيوزيلندا    وزارة الصناعة: طلب كويتي على الحصى والأسمنت العراقي    بروتوكول تعاون بين اللجنة الدولية للمفقودين ودائرتي الطب العدلي والمقابر الجماعية    الناطق باسم القائد العام: القبض على أربعة من الرؤوس التي تدير خلايا نائمة في مناطق متفرقة من مدينة ‎الموصل   

أخـبـار الـعــراق 


اعتقال اثنين من منفذي عملية السطو على محال الذهب في الفلوجة

المصدر: السومرية نيوز

أعلنت قيادة شرطة الفلوجة في محافظة الانبار، الاثنين، اعتقال اثنين من المتورطين بحادثة السطو على محال لبيع الذهب وسط الفلوجة وقتل أصحابها، كما لفتت إلى أنه ضبط بحوزة المعتقلين كميات من الذهب المسروق، في حين كشف مصدر امني في محافظة الانبار أن صور وأسماء باقي أعضاء العصابة  المتوارين وزعت على جميع المراكز الأمنية والمنافذ الحدودية والمطارات.

وقال قائد شرطة الفلوجة العميد محمود العيساوي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "قوة من الشرطة تمكنت، صباح اليوم، من اعتقال اثنين من المتورطين بحادث سرقة ثلاثة محال لبيع الذهب وهما (ع.  م. الزوبعي و ر. أ. نغيمش) خلال عملية أمنية نفذتها وسط الفلوجة"، مبينا أن "القوة ضبطت بحوزة المعتقلين كميات من الذهب المسروق".

وكان مسلحون مجهولون سطوا في السادس والعشرين من حزيران المنصرم على محال لبيع الذهب بمنطقة النزيزة وسط الفلوجة، وتمكنوا من سرقة مصوغات ذهبية وأموال من ثلاثة محال، وعند محاولتهم الهرب اشتبكوا مع أصحابها، ما أسفر عن مقتل ثلاثة وجرح اثنين آخرين.

وأضاف العيساوي أن "عملية الاعتقال جرت وفقا لمعلومات استخبارية دقيقة"، مشيرا إلى أن "المعتقلين اعترفا خلال التحقيق معهما بمشاركتهما في عملية السرقة بالتعاون مع أربعة أشخاص آخرين من العاصمة بغداد".

وتابع العيساوي أن "البحث جار حاليا عن أعضاء العصابة الآخرين وهم (ع. م. الزوبعي، و س. أ. نغيمش، و ع. أ. حسن، و ص. أبو الهول"، واصفا عملية الاعتقال التي تعتبر الأولى من نوعها في العراق بالانجاز الكبير لشرطة الفلوجة ".

ولفت قائد شرطة الفلوجة إلى أن "تجزئة قوات الشرطة وتقسيمها إلى فرق عمل ترتبط جميعها بغرفة عمليات واحدة ساهم بتفكيك تلك العصابة التي تورطت بالعديد من جرائم السطو المسلح وقتل المدنيين في المدينة" بحسب قوله.

من جانبه، قال مصدر امني مسؤول في محافظة الانبار أن "وزارة الداخلية أوعزت بتوزيع صور وأسماء باقي أعضاء العصابة الهاربين على  جميع  نقاط التفتيش و المنافذ الحدودية والمطارات في البلاد".

وأوضح المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، في حديث لـ"السومرية نيوز"، أن "توزيع صور أعضاء العصابة سيساهم في اعتقالهم بأسرع وقت ممكن".

وكانت الفلوجة شهدت الشهر الماضي هجوما مماثلا على مكتب للصيرفة في سوق البلدة أسفر عن سرقة أكثر من 500 ألف دولار تحت تهديد السلاح من قبل عدد من المسلحين يستقلون سيارة من طراز باص ستاركس شبيهة بتلك التي استخدمت في عملية السطو على محلات الذهب صباح السبت.

وتشهد محافظة الأنبار عامة ومدينة الفلوجة خاصة إجراءات أمنية مشددة تزامنت مع عمليات السطو المسلح على محال بيع الذهب، وتمثلت بإنزال العشرات من رجال الجيش والشرطة وقوات الطوارئ إلى الشوارع والانتشار في التقاطعات وإغلاق بعض شوارع المدن الرئيسة.

يذكر أن عمليات السطو على المصارف ومحال الذهب شهدت ارتفاعاً ملحوظاً خلال الفترة الأخيرة في مناطق مختلفة من العراق، والتي بدأت مع حادثة مصرف الزوية في منطقة الكرادة ببغداد العام الماضي، مروراً بحالات سطو كثيرة على المصارف الحكومية ومكاتب الصيرفة الأهلية ومحال بيع المجوهرات وآخرها عملية السطو التي وقعت في منطقة البياع قبل نهاية الشهر الماضي.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني