شيء في أمعاء الإنسان قد يكون سر الحماية من كورونا.. ما هو؟    السودان يطالب إثيوبيا بالانسحاب من نطقتين حدوديتين    "واتساب" تعلق التحديث المثير للجدل لسياساتها بشأن البيانات    "توقعات قاتمة" للسفر مع جائحة كورونا.. الاهتمامات تغيرت    لبنان يدخل إغلاقا عاما ثالثا في ظل تفاقم تفشي كورونا    مسؤول سوداني يتحدث عن مواجهة عسكرية بين الخرطوم وأديس أبابا تدخل فيها دول إقليمية    العلامات التحذيرية الأقل شهرة الموجودة في فمك لأمراض القلب!    ظريف: العالم بدون نظام ترامب سيكون أفضل    اكتشاف 700 مليون جسم فلكي في مسح يسلط ضوءا جديدا على الطاقة المظلمة    بعد وفيات النرويج.. خبراء صحة صينيون يدعون إلى تعليق استخدام لقاح "فايزر/بيونتيك" و"موديرنا"   

أخـبـار الـعــراق 


أمانة مجلس الوزراء: إدارة الوثائق إلكترونياً ستقلل من حالات الفساد والتزوير

المصدر: واع

أعلنت الأمانة العامة لمجلس الوزراء إطلاق برنامج صحة الصدور الإلكترونية الأسبوع المقبل، فيما أشارت إلى أن الحكومة تولي اهتماماً واسعاً ببرنامج الحوكمة الإلكترونية. 
وقال المتحدث باسم الأمانة العامة لمجلس الوزراء حيدر مجيد لوكالة الأنباء العراقية (واع)، اليوم الأربعاء، إن "الحكومة تولي اهتماما واسعا فيما يخص برنامج الحوكمة الإلكترونية"، مبينا أن "اللجنة العليا في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تعمل على هذا المشروع وحققت إنجازات متقدمة خلال العام الحالي، حيث تم إطلاق المرحلة الأولى منه من خلال ربط الوزارات بالأمانة العامة".
وأشار إلى أن "تداول الوثائق الرسمية في ما بين الجهات يتم إلكترونيا بواسطة شبكة حكومية وطنية مؤمنة"، لافتا إلى أن "قسم تقنية المعلومات في الأمانة العامة أشرف على المشروع بالتعاون مع وزارة الاتصالات".
وأضاف، "أمانة مجلس الوزراء باشرت بإعداد دورات تدريبية وورش عمل للملاكات العاملة على البرنامج وهناك فكرة للانفتاح على وكالة كويكا، لاسيما وأن منظمة كويكا الكورية أعربت عن استعدادها في إدخال الفرق الهندسية والفنية".
وتابع، أن "مشروع إدارة الوثائق الإلكترونية وتداولها سيختزل الكثير من الزمن وسيقلل من حالات الفساد وتزوير الوثائق، إذ سيتم تداولها بموجب شبكة حكومية مؤمنة إلكترونيا ويعد برنامجا مهما في جميع قطاعات ومؤسسات الدولة".
ولفت مجيد إلى أن "الاسبوع المقبل سيتم إطلاق برنامج صحة الصدور إلكترونيا سيكون بالبداية متاحا في المؤسسات المهمة إذ يتم فيها تداول وثائق عن الولادات والوفيات هذا أيضا سيحد من الكثير من حالات الفساد علاوة على كشف حالات التزوير في التقاعد الوطنية وبقية المؤسسات لوزارة التجارة وحالات التلاعب بالبطاقة التموينية".

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني