الداخلية تعلن عن إجراءات للحد من الرشى والفساد الإداري بتشكيلاتها    وزير الداخلية يوقع مذكرة تعاون مع وزير الإتصالات للتحول الإلكتروني    وزير الخارجيّة يترأس الإجتماع التنسيقي للوزارات العراقية المعنية باللجنة العراقية-الروسية    الزراعة تعلن توفير تريليون و800 مليار دينار مستحقات الفلاحين لثلاثة محاصيل    ديوان الرئاسة يؤكد تسهيل منح سمات دخول الأجانب    "ديلي ميل": الصين ربما استخدمت سلاحا سريا ضد الجيش الهندي    لقاح "سبوتنيك-V" سيكون أرخص بكثير من "فايزر" و"موديرنا"    منظمة الصحة العالمية تحذر من موجة كورونا ثالثة في أوروبا بداية العام القادم    عملة رقمية.. سلاح صيني لمواجهة الدولار    سوريا: تطهير الأراضي من الألغام يستوجب دعما دوليا وتوفيرا للموارد   

أخـبــار اقـتصـاديــة 


أردوغان: لا تشتروا المنتجات الفرنسية أبدا

المصدر: وكالات

دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الاثنين، الأتراك إلى مقاطعة البضائع الفرنسية، وذلك على خلفية التوتر الناجم عن قضية الرسوم الكاريكاتورية المسيئة للنبي محمد.

وقال الرئيس التركي: "أوجه نداء إلى شعبي وأقول: لا تشتروا المنتجات الفرنسية أبدا"، وفقا لما نقلته وكالة "الأناضول".

كذلك دعا أردوغان زعماء العالم للوقوف إلى جانب المسلمين المظلومين في فرنسا.

وأشار إلى أن الرئيس الفرنسي بحاجة "لعلاج عقلي"، وقال إن "التهجم على الإسلام والمسلمين بدأ من زعيم فرنسا المحتاج لعلاج عقلي".

وأضاف، أن "العداء للإسلام والمسلمين أصبح سياسة مدعومة على مستوى الرؤساء في بعض الدول الأوروبية".

ووفقا لبيانات موقع ITC Trade، فإن صادرات فرنسا إلى تركيا بلغت في 2019 نحو 6.655 مليار دولار، وتحتل تركيا المرتبة الـ14 في قائمة أكبر الدول المستوردة للمنتجات الفرنسية.

وجاءت دعوة المقاطعة بعدما عادت قضية الرسوم الكاريكاتورية للنبي محمد على السطح من جديد بعد أن قتل شاب من أصول شيشانية أستاذا للتاريخ في فرنسا، حيث قطع رأسه بسكين.

وقالت مصادر متعددة إن الهجوم جاء بعد أن عرض المدرس على تلاميذه رسوما كاريكاتورية للنبي محمد.

وفي ظل هذه التطورات ألقى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خطابا وصف فيه أستاذ التاريخ بـ"وجه الجمهورية"، متعهدا بألا تتخلى فرنسا عن الرسوم الكاريكاتورية، فيما وصف الإسلاميين في فرنسا بالانفصاليين موجها باتخاذ إجراءات جديدة لمنع انتشار التطرف بين المسلمين في البلاد.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني