الصحة تضع ضوابط دوام طلبة المدارس والجامعات    الكاظمي: العراق يحتاج منا التحلي بقيم الرسول الأعظم للعبور من الأزمات    العامري: دماء المغدورين في المقدادية لن تذهب سدى    العمليات المشتركة ترسل لجنة عليا للتحقيق بجريمة المقدادية    فتح طريق تقاطع السعدون باتجاه الخلاني    وزير الخارجية يبحث مع نظيره الهولندي التعاون الثنائيّ    وزير التعليم : حريصون على قبول الطلبة وفق طموحهم العلمي    البنك المركزي : إتاحة التحويل المباشر للأموال بين البطاقات الإلكترونية    استئناف العمل في حفر البئر J113 P بحقل الغراف    تواقيع نيابية لإدراج المشمولين بقانون التدرُّج الطبي ضمن قانون الاقتراض   

أخـبـار الـعــراق 


الحكومة العراقية تطالب مفوضية الانتخابات بكشف أدلة التزوير وحماية نفسها

المصدر: السومرية نيوز

طالبت الحكومة العراقية المنتهية ولايتها، الخميس، مفوضية الانتخابات وبصفتها "المستقلة" أن تكشف الأدلة التي لديها على حصول تزوير في الانتخابات، وأن تقوم بمحاسبة المقصرين وحماية نفسها والعملية الانتخابية، مبيناً أنه بخلاف ذلك ستقوم الحكومة وبصفتها تمثل الإدعاء عام بتقديم المقصرين إلى القضاء.

وقال المتحدث باسم الحكومة علي الدباغ في حديث لـ"السومرية نيوز"، "إننا وبصفتنا الحكومية نطالب مفوضية الانتخابات وبصفتها المستقلة بالكشف عن الأدلة التي لديها على حصول تزوير، وأن تقوم بمحاسبة المقصرين وتقديمهم للقضاء"، مضيفا أن "على المفوضية أن تحمي نفسها أيضا وتحمي العملية الانتخابية، لأننا وبصفة الادعاء العام سنعمل على تقديم المخالفين والمقصرين إلى القضاء العراقي".

وكانت "السومرية نيوز" قد نشرت يوم أمس الأربعاء شريط فيديو يظهر لأول مرة حدوث عمليات تزوير في الانتخابات البرلمانية العراقية التي جرت في السابع من شهر آذار الماضي.

ويظهر الشريط المنشور على هذا الرابط http://www.alsumarianews.com/ar/1/6810/news-details-.html رجلا، هو بحسب المصدر الذي سلمه أمس لـ"السومرية نيوز"، أحد مديري المحطات الانتخابية في مركز مدرسة التجارب الابتدائية ورقمه "2126 " بناحية اللطيفية جنوب العاصمة العراقية بغداد، يقوم عقب إغلاق المركز الانتخابي بإدخال أوراق انتخابية كثيرة في احد صناديق الاقتراع "لتزوير النتائج لصالح جهة سياسية معينة" بحسب قول المصدر.
 
وبهذا الصدد قال الدباغ إن "وجود شريط يوثق عملية تزوير يمثل بينة قوية على تأكيداتنا السابقة بوجود تزوير في الانتخابات، وفي هذه الحالة يجب أن يأخذ القضاء مجراه وأن يحاسب المقصرين"، موضحاً "في نهاية الأمر وجود شخص سيء ويمارس ممارسات شاذة لا يخدش في عمل المفوضية التي قامت بعمل شجاع، لكن هذا لا يعني وجود حصانة على الأشخاص الذين يسيئون في المفوضية، بل يجب محاسبتهم جنائياً".

وأكد الدباغ أن "الحكومة العراقية تحيي الإعلام والصحافة التي تمارس الدور الرقابي في هكذا فعاليات، وتكون عيناً على الممارسات الشاذة التي حدثت في الانتخابات، ونأمل من خلال ذلك أن تكون صورة السلطة الرابعة هكذا".

وكانت نائب رئيس المفوضية أمل البيرقدار أكدت أمس في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن المفوضية تلقت قبل الإعلان عن نتائج الانتخابات شكوى عن طريق شريط فيديو يظهر حدوث عمليات تزوير في إحدى المحطات الانتخابية في منطقة اللطيفية جنوب بغداد وقد اتخذت الإجراءات القانونية لمعالجة ذلك.

وأوضحت أن المفوضية ألغت نتائج المحطة التي ضبطت فيها عملية التزوير، وحركت دعوى جزائية ضد مدير المحطة وحجبت الأجور عنه وعن العاملين في المحطة المذكورة.

ويأتي الشريط كتأكيد على الكثير من التصريحات التي أطلقت خلال الانتخابات وأكدت حدوث تزوير واسع في عدة محافظات عراقية، وعدم وجود تطابق بين سجل الناخبين والأوراق الانتخابية الموضوعة في الصناديق والتي رفضت الهيئة الانتخابية الإطلاع عليها.

كما يأتي الإعلان عن شريط الفيديو الذي حصلت عليه "السومرية نيوز" من مصدر طلب عدم الكشف عن اسمه"، بعد ثلاثة أيام من إعلان نتائج إعادة عملية العد والفرز لأصوات محافظة بغداد، والتي بينت فارقا ضئيلا في نتائج عملية العد والفرز السابقة بنحو 3000 صوت فقط.

ويعتبر هذا الشريط هو أول شريط فيديو يظهر حصول تزوير في الانتخابات البرلمانية العراقية التي جرت في السابع من شهر آذار، وعلى الرغم من إعلان بعض الجهات السياسية عن حصول عمليات تزوير إلا انه يعتبر الدليل الحسي الوحيد الذي يظهر في هذا الشأن على الأقل لدى الإعلام.

يذكر أن عدد المقاعد البرلمانية المخصصة لبغداد يبلغ 68 مقعدا من مقاعد البرلمان العراقي المقبل مجموعها 325، وحصل ائتلاف دولة القانون على 26 مقعدا منها، فيما حصلت القائمة العراقية بزعامة أياد علاوي على 24 مقعدا، والائتلاف الوطني العراقي على 17 مقعدا فيما لم تحصل جبهة التوافق العراقية إلا على مقعد واحد فقط.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني