دراسة تكشف متى يتوقف مرضى "كوفيد-19" عن نقل العدوى للآخرين!    المشتركة: أسود الجزيرة حققت الأهداف    نينوى: نحو 820 مشروعاً خدمياً متوقفاً    مشرع: الإصرار على التحاصص يعرقل إكمال كابينة الكاظمي    الأزمة النيابية تحذر من تنامي خطر كورونا وتطلب الحظر الشامل    الناطق باسم القائد العام: توجيهات بتسهيل عمل الإعلاميين بالتعاون مع الأجهزة الأمنية    عمليات بغداد تصدر توضيحاً بشأن حركة الإعلاميين    اختبار تحديث لـ"واتس آب" يوفر طريقة جديدة للاتصال وينهي ثغرة مزعجة في "آيفون"    عقار مضاد للفيروسات يثبت فعاليته في التعافي من "كوفيد-19"    بركان إيتنا ينشط من جديد   

أخبـــار العــالــم 


الغبار البركاني يضرب بريطانيا وإيرلندا مجددا

المصدر: CNN

عادت براكين آيسلندا لتلقي بظلالها على مطارات المملكة المتحدة وإيرلندا مجدداً، حيث أغلقت هذه المطارات مدرجاتها لليوم الثاني على التوالي جراء تدفق الغبار البركاني في أجواء البلدين، ما أربك حركة السفر الجوي وخطط المسافرين جواً.

ففي اسكتلندا، أغلق مطار غلاسغو من الساعة السابعة صباحاً بحسب التوقيت المحلي، كما من المقرر أن يتم إغلاق المطارين الرئيسيين في بلفاست بإيرلندا الشمالية، بدءاً من الساعة الواحدة ظهراً، بحسب هيئة الملاحة المدنية البريطانية.

ومن المقرر أن تستمر حالة الإغلاق للمطارات حتى الساعة السابعة مساء، على أمل أن تتبدد غيمة الغبار البركاني وينقشع الجو.

وفي جمهورية إيرلندا، أغلقت مطارات دبلن وثلاث مدن أخرى حتى إشعار آخر بحسب ما أفادت هيئة الطيران المدني الإيرلندية.

وكان البركان الآيسلندي، الذي ثار في شهر إبريل/نيسان الماضي، قد عاد إلى قذف حممه وغباره البركان في السماء مجدداً مساء الثلاثاء، لتتجه غيمة الرماد البركاني إلى إيرلندا وبريطانيا، الأمر الذي تسبب باضطراب حركة الملاحة الجوية في أجوائهما.

على أن حركة الملاحة الجوية بين جانبي الأطلسي مازالت مسموحة، ذلك أن الطائرات تحلق على ارتفاعات عالية فوق غيمة الغبار البركاني.

وهذه هي المرة الأولى التي تتعرض فيها حركة الطيران في المجالين الجويين البريطاني والإيرلندي للإعاقة، منذ أن تسبب غيوم الغبار البركاني في تعطيل الحركة الجوية في معظم أنحاء أوروبا الشهر الماضي، الأمر الذي تسبب معه تعطيل حركة السفر لآلاف المسافرين من وإلى المطارات الأوروبية.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني