خطر داهم.. كيف يؤثر تغير المناخ على الصحة؟    كوريا الشمالية تطالب واشنطن بضمانات أمنية لاستئناف مباحثاتهما النووية    ثلث أفغانستان بدون كهرباء بعد تدمير أبراج نقل الطاقة    مؤتمر يكرم خدام الامام الحسين (ع) بايران    شركة بريطانية تتعاقد لتطوير معمل سكر ميسان    التخطيط: إرتفاع معدل التضخم الشهري بنسبة 0.3% والسنوي ينخفض    مصرف اسلامي ينضم الى قائمة المصارف المخولة بتوطين الرواتب    الجيش المصري يجهز جنود المنطقة العسكرية الشمالية    15 دقيقة من النشاط يوميا تزيد من متوسط العمر المتوقع 3 سنوات    صورة مذهلة تكشف كويكبا "وحشيا" مرّ قرب الأرض يوم أمس   

تـقـاریــر و دراســات 


من أجل فقدان الوزن.. نصيحة علمية بـ"عادة غير محببة"

المصدر: سكاي نيوز عربية

تشير دراسة أميركية جديدة إلى أن الأشخاص الذين يواظبون على قياس وزنهم يوميا خلال العطلات، ينجحون عادة في تجنب زيادة الوزن.

وقامت جيمي كوبر، وهي باحثة في مجال التغذية في جامعة جورجيا، وزملاؤها باختبار ما إذا كان أمر بسيط مثل فحص الوزن يمنع اكتساب كيلوغرامات إضافية خلال موسم العطلات.

وتبين أن تلك الفترة تساهم في زيادة الوزن، حتى مع من يمارسون التمارين الرياضية بانتظام.

وأظهرت نتائج الدراسة التي نشرت في دورية "أوبيسيتي"، أن المشاركين الذي فحصوا أوزانهم يوميا وتابعوا تغيرها حافظوا على ثباتها أو قللوها، مقارنة بمن لم يلتزموا بذلك فزادت أوزانهم بمتوسط 2.7 كيلوغرام.
وفي المجموعة التي التزمت بمتابعة يومية للوزن، وهو عادة غير محببة لدى الكثيرين، فقد المشاركون الذين يعانون السمنة والبدانة بعض الكيلوغرامات الزائدة.

وقالت كوبر لـ"رويترز هيلث" عبر البريد الإلكتروني: "فاجأتنا النتائج إلى حد ما، لأن توجيهاتنا كانت تتعلق بالحفاظ على الوزن وليس تقليله".

وأضاف: "من المحتمل أن المشاركين ممن يعانون من البدانة أو السمنة لم يكونوا على دراية كاملة بأوزانهم بدقة قبل بدء الدراسة، ورؤيتها على الميزان ربما دفعتهم لاتخاذ اختيارات صحية مما أدى لخسارتهم بعض الوزن".

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني